الحدثالوطني

بن زمران: على التلاميذ والأولياء التركيز على المراجعة والابتعاد عن الشائعات

أكد المفتش العام بوزارة التربية الوطنية، مصطفى بن زمران، بأن الأسئلة الخاصة بامتحانات شهادتي البكالوريا والتعليم المتوسط ستكون من الدروس المقررة بالموسم الدراسي 2022-2023.

وأورد بن زمران للإذاعية الجزائرية، “إن المؤسسات التربوية شهدت استقرارا ملحوظا هذا الموسم قياسا بالمواسم الماضية. مما سمح من التنفيذ الجيد للبرامج التعليمية المسطرة”.

واستبعد ذات المسئول حدوث أي تسريب لأسئلة الامتحانات بالنظر إلى التدابير المتخذة من قبل الديوان الوطني للإمتحانات والمسابقات.

وقال بن زمران: “يجب على التلاميذ والأولياء التركيز على المراجعة في كنف الهدوء. وعدم إيلاء أي أهمية للشائعات التي قد تروج عبر وسائل التواصل الإجتماعي بشأن مواضيع الإمتحانات”.

وأضاف بن زمران: “الطاقم المكلف بإعداد وتحضير أسئلة مواضيع الامتحانات يوجد منذ فترة في حالة عزلة تامة عن العالم الخارجي. وبالتأكيد سننجح هذه السنة أيضا في كسب هذا الرهان مثلما فعلنا ذلك الموسم الماضي.” .

هذا وكشف ذات المتحدث، أن عدد مترشحي شهادة البكالوريا لهذه السنة بلغ 790 ألف مترشحا. بينهم أكثر من 520 ألف متمدرس وأكثر من 269 ألف من الأحرار.

وتشكل نسبة الإناث النسبة الأكبر في أعداد المترشحين هذه السنة بأكثر من 58 بالمائة فيما تجاوزت نسبة الذكور الـ41 بالمائة.

فيما تجاوز عدد المترشحين لشهادة التعليم المتوسط، الـ800 ألف مترشحا بينهم سبع مائة وثمانية وثمانون ألف متمدرس، حسب ذات المسؤول.

وتمثل الإناث الفئة الأكبر بنسبة تفوق الـ52 بالمائة من تعداد المترشحين في حين يشكل الذكور النسبة الأقل بأكثر من 47 بالمائة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى