موضوع

إنهاء مهمة بعثة الأمم المتحدة في مالي

وضع مجلس الأمن الدولي الجمعة حدا لمهمة الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي (مينوسما)، وهو أمر سبق أن طالبت به باماكو، على أن تتم العملية خلال ستة أشهر.

وينص هذا القرار على إنهاء مهمة البعثة في مالي “اعتبارا من 30 جوان” ووقف أنشطة جنود حفظ السلام ابتداء من أول جويلية تمهيدا لتنظيم عودة هؤلاء “بحلول 31 ديسمبر”.

وجاء التصويت بعد أسبوعين من وصف وزير الخارجية المالي عبد الله ديوب مهمة الأمم المتحدة التي بدأت عام 2013 بأنها “فاشلة”، وطلب أمام مجلس الأمن الدولي إنهاءها فورا.

ويذكر أن علاقات مالي مع الأمم المتحدة بدأت بالتدهور وبشكل حاد منذ انقلاب عام 2020.

ومن جانبه، قال الدبلوماسي الأمريكي جيفري ديلورينتيس لمجلس الأمن “نأسف بشدة لقرار الحكومة الانتقالية التخلي عن(مينوسما) وللضرر الذي سيلحقه ذلك بشعب مالي”. مضيفا أن الولايات المتحدة صوتت لصالح القرار لأنها وافقت على الجدول الزمني للانسحاب.

وإلى ذلك، تحتاج بعثة حفظ السلام إلى موافقة الدولة المضيفة لمواصلة ممارسة مهمتها.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى