الوطنيموقع الخبر

تفاصيل حول برنامج إنجاز خمس محطات لتحلية مياه البحر

أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك توفيق حكار، اليوم الأربعاء ببومرداس، أن البرنامج الجديد لإنجاز خمس محطات لتحلية مياه البحر، الذي يشرف عليه المجمع، سيسمح حال إتمامه بنهاية العام المقبل برفع بأكثر من الضعف نسبة مساهمة هذه المنشآت في تموين المواطنين بمياه الشرب.

وأوضح حكار خلال مراسم وضع حجر الأساس لمحطة تحلية مياه البحر بكاب جنات التي أشرف عليها رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أن القدرة الإنتاجية الإجمالية للمحطات الخمس والمقدرة بـ1.5 مليون م3 يوميا ستسمح بانتقال مساهمة محطات تحلية مياه البحر عبر الساحل الوطني من حوالي 17 بالمائة حاليا إلى 42 بالمائة أواخر 2024.

وأكد أنه بهذا البرنامج، ستكون الجزائر الأولى إفريقيا والثانية عربيا (بعد السعودية) في مجال قدرات إنتاج مياه البحر المحلاة بطاقة إجمالية تقدر بـ3.7 مليون م3 يوميا.

ويتضمن البرنامج الذي بادر به رئيس الجمهورية إنجاز خمس محطات تحلية بكل من ولايات بومرداس (كاب جنات)، تيبازة (فوكة 2)، وهران (الرأس الأبيض)، الطارف (كدية الدراوش) وبجاية (تيغرمت-توجة) في وقت قياسي لا يتعدى 24 شهرا، وهو “ما يعد تحديا للمؤسسات والإطارات الوطنية حيث جندت لإنجاز خمس محطات كبرى في وقت واحد”، يقول حكار.

وعلى عكس المشاريع السابقة التي كانت تتم بالشراكة مع مؤسسات أجنبية، تم إسناد برنامج المحطات الخمس لفروع مجمع سوناطراك، علاوة على مجمع كوسيدار، وفق تأكيد الرئيس المدير العام للمجمع النفطي الذي لفت إلى القدرات التي تتمتع بها هذه المؤسسات في مجال الإنشاء والدراسات والهندسة.

وأضاف: “لقد أنجزنا سابقا 11 محطة لتحلية مياه البحر بالشراكة مع مؤسسات أجنبية، وهذه هي المرة الأولى التي سننجز بها برنامجا بهذا الحجم بجهود وطنية وفي مدة قياسية”، مشيرا إلى أن المشاريع التي جسدت في السابق كانت تنجز في آجال تتراوح ما بين 36 و57 شهرا.

وسيصل عدد العمال بكل مشروع إلى نحو 1000 عامل مع الاعتماد على مبدأ الأفضلية الوطنية في مجال المناولة لاقتناء المعدات وتقديم الخدمات والتموين بقطع الغيار والمواد الكيماوية المستخدمة في معالجة المياه المحلاة للشركات المنجزة،يؤكد حكار الذي أشار إلى أن تشغيل استغلال هذه المنشآت ستكون لمؤسسات جزائرية تشرف عليها إطارات من خريجي الجامعات الجزائرية.

كما لفت حكار إلى أن برنامج المحطات الخمس يأتي تكملة لبرنامج استعجالي سابق تضمن إنشاء ثلاث محطات بكل من العاصمة وبومرداس بطاقة إجمالية تعادل 150 ألف م3 يوميا. ويتعلق الامر بمحطة الباخرة المحطمة (10 الاف م3) والمرسى بشرق العاصمة ب 60 الف م3 وقورصو (80 الف م3 يوميا).

وقد دخلت محطتا العاصمة حيز النشاط خلال العام الفارط –يضيف المسؤول ذاته- فيما تجرى التجارب على مستوى محطة التحلية بقورصو في الوقت الحالي على أن تدخل حيز التشغيل في الأيام القليلة المقبلة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى