الحدثالوطني

ممثل الإتحاد الأوروبي في فلسطين: ما حدث في جنين مؤلم و إنتهاك للقانون الدولي

رام الله (فلسطين المحتلة) – قال ممثل الإتحاد الأوروبي في فلسطين، سفن كون فون بورغسدورف، يوم السبت، أن العدوان الصهيوني الأخير على مدينة جنين ومخيمها كان “مؤلما”، مؤكدا أن ما جرى هو إنتهاك للقانون الدولي.

وأوضح المسؤول الأوروبي خلال تفقده, رفقة 30 دبلوماسيا, آثار الدمار في مخيم جنين, حسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا), بأنه تم تدمير عشرات البيوت في إطار 9 كم, اضافة الى أنابيب الشرب والصرف الصحي.

وطالب فون بورغسدورف, الكيان الصهيوني, ب “الامتناع بشكل مباشر وواضح عن أي اجراء أو عمل يضر بالمدنيين الفلسطينيين وتكون له تبعات عليهم” و أن يحترم القانون الدولي ويقوم بالتحقيق بشكل علني في حال وجود أي تجاوزات من قبل المستوطنين مع محاسبة من يقوم بالاعتداء.

وأوضح أن الهدف من الزيارة هو التضامن مع السكان المدنيين الفلسطينيين في المخيم, “الذين يجب أن تتم حمايتهم تحت كل الظروف, خاصة الأطفال والعائلات”, والاطلاع على الأضرار التي وقعت والعمل على رفع تقارير لكافة عواصم البعثات الدبلوماسية حول ما حدث في جنين.

وكانت قوات الاحتلال الصهيوني قد شنت عدوانا واسعا على مدينة جنين ومخيمها فجر الإثنين الماضي, استمر ليومين وأسفر عن استشهاد 12 فلسطينيا, بينهم خمسة أطفال, و اصابة أكثر من 140 مدنيا, بينهم 30 بجروح خطيرة, إضافة إلى تدمير البنى التحتية في المخيم وإلحاق أضرار جسيمة بمنازل المواطنين وممتلكاتهم.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى