اقتصادالحدثالوطني

من بينها صناعة السيارات وتحلية المياه.. هذا أهم ما اتفقت عليه الجزائر والصين

اتفقت كل من الجزائر والصين على تعزيز العمل للاستفادة من الفرص التجارية والاستثمارية المتاحة.

كما اتفقتا على تكثيف التواصل والزيارات بين القطاعين العام والخاص في البلدين. وتضافر الجهود لخلق بيئة استثمارية خصبة ومحفزة وملائمة وداعمة.

واتفقتا على تعزيز الاقتصاد والتجارة والاستثمار وتوطيد الشراكات. وفتح آفاق أوسع للتعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات، وتقوية التعاون العلمي والأكاديمي.

كما تم الاتفاق على دعم المؤسسات الثقافية الصينية والجزائرية للتعاون. في إقامة “سلسلة من الفعاليات الثقافية للاحتفال بالذكرى الـ 65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين والجزائر”.

فضلا عن مواصلة توسيع التواصل بين الأفراد وتوطيد علاقات الصداقة الجزائرية الصينية على المستوى الشعبي. في مختلف المجالات الثقافية والرياضية والسياحية والإعلامية. وذلك في إطار رؤية الجزائر الجديدة، ومبادرة “الحزام والطريق”. وعبر تعميق التعاون في العديد من المجالات بما في ذلك صناعة السيارات وعلوم الفضاء والزراعة والثقافة والسياحة. وبناء الموانئ والخدمات اللوجستية وتحلية المياه والبنى التحتية والصناعات التحويلية والتعدين والقطاع المالي والاقتصاد الرقمي. والطاقة والمناجم والتعليم والبحث العلمي وتدريس اللغة الصينية والإعلام والإدارة الضريبية والجمارك ومكافحة الفساد.

واتفق الجانبان على تعزيز المواءمة بين الاستراتيجيات التنموية للبلدين على نحو شامل وتوظيف المزايا المتكاملة. وتعميق التعاون العملي بما يخدم مصالح الشعبين.

وأعربا عن ارتياحهما للتوقيع في شهري نوفمبر وديسمبر 2022 على “الخطة التنفيذية للبناء المشترك لمبادرة الحزام والطريق”. و”الخطة الخماسية الثانية للتعاون الاستراتيجي الشامل 2022 -2026″. و”الخطة الثلاثية للتعاون في المجالات الهامة 2022-2024″.

كما وقّع وتوصّل الجانبان إلى حزمة من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تشمل كافة مجالات التعاون بينهما.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى