موضوع

جزيرة الثعابين في البرازيل

 تضم جمهورية البرازيل جزيرة الثعابين أو جزيرة الأفعى الواقعة قبالة سواحل إيلا دي كيمادا جراندي البرازيل تحديداً، وعلى بُعد حوالي 100 كلم من مركز مدينة ساو باولو، حيث تضم هذه الجزيرة عدداً كبيراً من الأفاعي والثعابين الأشد فتكاً على مستوى العالم، إذ يبلغ متوسط الثعابين من ثعبان واحد إلى خمس ثعابين لكل 1 م²، مع العلم أن جزيرة الثعابين تحتل  مساحة صغيرة نسبياً تبلغ حوالي 0.43 كم²، أما من الناحية المُناخيّة فيسود المناخ المعتدل في الجزيرة، حيث يبلغ متوسط درجات الحرارة خلال شهر أغسطس/آب 19°، و 28° في شهر مارس.

يظهر في جزيرة الثعابين معلم واحد بارز وهي المنارة ، والتي تم بناؤها في عام 1909م ،  هدف تحذير السفن القريبة من هذه الجزيرة، وقد جرى في الآونة الأخيرة التحكم بالمنارة بشكل تلقائي وعن بُعد.

 تعتبر الجزيرة من الأماكن غير المأهولة بالسكان أو الحيوانات من الثدييات؛ بسبب التضاريس الصخرية الوعرة جداً، والموقع المنعزل للجزيرة، ووجود المناظر الطبيعية شبه الاستوائية، حيث ساهم عدم وجود مفترسات أو تدخل بشري في تكاثر الأفاعي والثعابين وتفردها في موطنها الخاص.

الذهاب إلى جزيرة الثعابين في البرازيل

ُعتبر زيارة جزيرة الثعابين تهديداً حقيقياً وخطيراً للحياة؛ فقد أدّى التواجد الكبير للثعابين والأفاعي في جزيرة إيلا دي كيمادا جراندي إلى موت الكثير من الناس قبل أن تصبح زيارة الجزيرة محظورة رسميًا؛ سواء كانوا سكاناً محليين أو سياحاً أو باحثين؛ لذلك أصدرت الجهات المختصة في البرازيل قراراً بمنع زيارة الجزيرة إلا بعد الحصول على تصريح قانوني بذلك، ويُمكن للعلماء ذوي الخبرة ممن لديهم تصريح خاص لدخول الجزيرة الاطلاع على ما فيها والمخاطرة بحياتهم في سبيل مشاهدة أحد أخطر الأماكن على وجهة الأرض.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى