مجتمع

أمن العاصمة يطيح بشبكة إجرامية تحترف تهريب المهاجرين

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية الجزائر، بالتنسيق مع فرقة حراس السواحل لميناء الجزائر، خلال الأسبوع الماضي، من توقيف 13 مهاجر غير شرعي من جنسية جزائرية، تتراوح أعمارهم بين 20 سنة و 40 سنة.

وأفاد بيان لمصالح أمن العاصمة أن تفاصيل القضية، جاءت على إثر إنقاذ وإجلاء 11 شخص من عرض البحر، كانوا بصدد الهجرة غير الشرعية، أين باشرت عناصر ذات المصلحة في التحريات تحت إشراف النيابة المختصة.

وأضاف البيان أن التحريات أفضت إلى كشف خيوط هذه الشبكة الإجرامية المنظمة لعملية الإبحار السري، وتحديد هوية المشتبه فيهما الرئيسيان المدبريان لعمليات الهجرة غير شرعية، وتوقيفهما بعين تاقوريت بولاية تيبازة، مع ضبط مبالغ مالية بالعملة الوطنية والصعبة قدرت بـ 121.500دج و820 اورو.

وتمّ تقديم المشتبه فيهم أمام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، عن قضية جناية تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة، مغادرة التراب الوطني بطريقة غير شرعية، مع تعريض حياة وسلامة الأشخاص للخطر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى