الوطني

توقيع اتفاقية تعاون لتبادل المعلومات بين الضرائب وأملاك الدولة

أشرف وزير المالية، لعزيز فايد، اليوم الأربعاء، على مراسم توقيع برتوكول التعاون وتبادل المعلومات بين المديرية العامة للضرائب والمديرية العامة لأملاك الدولة، مما سيمكن إدارة الضرائب من الاستفادة من أولى الخدمات الرقمية للمديرية العامة للأملاك الوطنية في مجال تبادل المعلومات والبيانات المسحية من شأنها توسيع الوعاء الضريبي وبالتالي الرفع من مستوى تحصيل الجبائي، مما سيؤدي حتما إلى إنعاش مداخل ميزانية البلديات.

وحسب بلاغ وزارة المالية، تتضمن بنود الاتفاق تحديد كيفيات تبادل البيانات المسحية والتي سيتم استغلالها كمرجع أساسي في عملية حساب الوعاء الضريبي لكل من الرسم العقاري ورسم رفع القمامات المنزلية والضريبة على الثروة.

وأشار  الوزير إلى أن هذه المؤسستين باشرتا في تجسيد هذا الاتفاق بوضع نظام الكتروني لتبادل المعلومات والبيانات المسحية، حيث قامت المديرية العامة للأملاك الوطنية بوضع تحت تصرف المصالح الخارجية للمديرية العامة للضرائب والممثلة في المراكز الجهوية للإعلام والتوثيق لكل من الجزائر وقسنطينة ووهران البطاقيات الولائية للبيانات المسحية، وقد أفضت معالجة البيانات من طرف المراكز إلى استخراج المعلومات الضرورية لإرساء قواعد الرسم العقاري ورسم رفع القمامات المنزلية.

ووصف فايد الخطوة بـ “الإنجاز” المهم الذي يضاف إلى حصيلة المشاريع التي حققت في المدة الأخيرة في إطار تنفيذ برنامج الرقمنة على مستوى كلا المديريتين العامتين، حيث أصبح بحوزة المديرية العامة للضرائب أكثر من 8 ملايين وحدة عقارية قابلة للإدراج في المصفوفة الجبائية.

كما أكد على أن الكم الهائل من المعطيات العقارية الدقيقة والمحينة الموضوعة في متناول إدارة الضرائب عن طريق التطبيق «CAD-FISC» والمصمم من طرف إطارات المديرية العامة للأملاك الوطنية، بإمكانه تسيير القواعد البيانية بما يسهل حساب الضرائب الثلاث وهو بذلك تثمين للمعلومة المسحية ويمكن توسيع مجال استخدامه إلى قطاعات أخرى إضافة إلى مهامه الأصلية والمتمثلة في إنشاء السجل العقاري.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى