الوطنيموقع الشروق

خلايا مطاردة للمتورطين في المناورات عبر الطرقات

أطلقت قيادة الدرك الوطني سلسلة من الحملات التحسيسية للحد من حوادث المرور، فضلا عن المخطط الأمني الخاص بموسم الاصطياف، حسب ما كشف عنه رئيس مكتب الاتصال بمركز الإعلام والتنسيق المروري للدرك الوطني، الرائد سمير بوشحيط.

وأوضح الرائد بوشحيط في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أن قيادة الدرك الوطني وضعت بمناسبة موسم الاصطياف مخططا أمنيا خاصا يرتكز بالأساس على تكثيف الدوريات ونقاط المراقبة عبر إقليم الاختصاص على المستوى الوطني.

وأضاف أن وحدات الدرك الوطني وضعت عدة نقاط مراقبة بالمقاطع السوداء والطرق المؤدية إلى الشواطئ، خاصة في أوقات الذروة التي تشهد اكتظاظا مروريا.

وسجلت وحدات الدرك الوطني خلال السداسي الأول من السنة الجارية 4227 حادث مرور خلف وفاة 1348 شخص وإصابة 6354 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، حسب المتحدث الذي أشار إلى أن المعدل اليومي للحوادث قدر بـ23 حادثا.

وأكد أن العامل البشري يبقى يتصدر قائمة الأسباب المؤدية إلى وقوع مثل هذه الحوادث بنسبة تفوق 83 بالمائة، مبرزا أن معظم المتسببين فيها هم من فئة الشباب الحائزين على رخص سياقة لأقل من 5 سنوات.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى