موقع البلاد

ظاهرة فلكية تزين سماء العالم هذا اليوم

 من المتوقع أن يصل أفضل أو ثاني أفضل دش نيزكي لهذا العام إلى ذروته في نهاية هذا الأسبوع، ليحدث ظاهرة معروفة باسم “البرسيدي” عندما تعبر الأرض عبر حزام الحطام الذي تركه المذنب “Swift-Tuttle”. تُعتبر هذه الظاهرة من أهم وأروع الأحداث الفلكية لعام 2023.

حيث أعلن معهد علوم الفلك التطبيقية في بطرسبورغ أن سكان روسيا والعديد من دول العالم سيلحظون عن هذه الظاهرة الفلكية المميزة 

وخلال هذه الظاهرة، ستشهد الأرض أمطارًا من النيازك تتساقط على السماء بمعدل 100 شهاب في الساعة، وسيكون بإمكان جميع سكان الأرض رؤية بقايا المذنب “Swift-Tuttle” دون الحاجة لأدوات فلكية خاصة.

وأوضحت، أن الظاهرة الفلكية ستحدث من يوم 12 إلى 13 أوت بوقوع زخة شهب “البرشاويات”، وهي أفضل زخات الشهب السنوية التي ينتظرها هواة الفلك في جميع أنحاء العالم. 

وستكون حينها في ذروتها و يمكن رؤيتها في جميع أنحاء العالم ولكن يجب أن تكون السماء صافية وخالية من الضوء القمري لتتمكن من رؤية زخات النيازك. إذا كانت السماء ممطرة أو غائمة بسبب القمر، فلن يكون بإمكانك رؤية النيازك بغض النظر عن كمية النيازك المارة في السماء.

للاستمتاع بأفضل تجربة، يُنصح بالتوجه إلى مكان مظلم وخالي من التلوث الضوئي، ومنح نفسك 30 دقيقة للتأقلم مع الظلام المحيط. ثم، نظر للأعلى وامتص كل ما تراه للاستمتاع بالمشهد بشكل مثالي. يُوصى بالنظر إلى الشمال الشرقي والبحث عن كوكبة البرسيدي، حيث ستكون تركيز النيازك الأكبر.

يعتبر هذا الحدث الفلكي مناسبة فريدة لرؤية ظاهرة رائعة في السماء، لذا لا تفوت الفرصة واستعد لمشاهدة دش النيازك والبرسيدي لعام 


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى