الحدث

بوغالي يؤكد حرص الجزائر على حل الأزمات وفق مقاربة سلمية

اُستقبل اليوم الاثنين، رئيس المجلس الشعبي الوطني ابراهيم بوغالي، بالعاصمة الإيرانية طهران، من قبل نظيره محمد باقر قاليباف رئيس مجلس الشورى الإيراني، حيث أجرى الطرفان محادثات مُعمقة تناولت جوانب من التعاون بين البلدين واستعرضت عددا من القضايا الراهنة.

وأبرز بوغالي الأهمية التي تكتسيها علاقات التعاون البرلماني ودورها الهام في خدمة التوجهات الاقتصادية للبلدين، مُذكرا بحرص الجزائر على تنويع الشراكات وخلق مناخ مُحفز للأعمال سيما بعد دخول قانون الجديد للاستثمار حيز العمل، وذلك من أجل بناء اقتصاد قوي ومستدام ومستقل عن عوائد المحروقات.

كما أكد بوغالي على ضرورة تفعيل الحضور الدولي لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بما يمكنه من فرض وجوده وإسماع صوت الدول الأعضاء فيه والدفاع بشكل ملموس وحاسم عن قضايا الأمة والتصدي لأي محاولات استفزاز تطال مقدساتها.

وفي معرض حديثه، أكد ابراهيم بوغالي حرص الجزائر على حل الأزمات في إطار مقاربة سلمية تنبذ العنف والتدخلات الخارجية، مجددا حرص الجزائر للدفاع عن القضايا العادلة وحشد الدعم لنصرتها كما هو الحال بالنسبة للقضيتين الفلسطينية والصحراوية.

من جانبه أثنى قاليباف على دور هذه الزيارة في إرساء أسس إضافية للتعاون الثنائي مستعرضا الجوانب المختلفة لهذا التعاون والآفاق المزدهرة المرجو أن يبلغها.

وإلى جانب ذلك، تطرق رئيس مجلس الشورى الإيراني، إلى أهمية  التنسيق بين البلدين داخل اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، مقترحا عقد لقاء افتراضي بين دول الأعضاء في الاتحاد للنظر في كيفية الرد بشكل مناسب على الإساءة لمقدسات المسلمين التي باتت تتكرر بشكل مُقلق في الأيام الأخيرة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى