المجلةحواء

هل الباذنجان الأسود يسبب الإجهاض؟

يعد الباذنجان من الخضروات ذات القيمة الغذائية المرتفعة، لذا يجب إدخاله إلى النظام الغذائي للحامل خلال فترة الحمل لغناه بالفيتامينات والعديد من المعادن، فهو يعد أيضاً مصدراً ممتازاً لفيتامين ب المركب وفيتامين “سي” و”ك” وفيتامين “ه” كما تعد غنية بالمعادن مثل الحديد والفوسفور والنحاس والبوتاسيوم والمنجنيز.

يعد الباذنجان أيضاً مصدراً جيداً جداً لحمض الفوليك والألياف الغذائية، وهي عناصر غذائية تساعد على نمو الجنين ومع ذلك، هل تناول الباذنجان أثناء الحمل آمن أم لا، فيما يلي وفقاً لموقع بولد سكاي فوائد وأضرار تناول الباذنجان أثناء الحمل.

  1. تقليل خطر الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي
حمض الفوليك يقلل فرص الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي«المصدر: AdobeStock»

يعد الباذنجان مصدراً غنياً بحمض الفوليك، وهو من الأحماض التي توفر العديد من الفوائد الصحية لنمو الجنين وتساعد في تطوير الجهاز العصبي والعمود الفقري، وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

يساعد حمض الفوليك أيضاً في التقليل من فرص الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي أو تشقق العمود الفقري. على هذا النحو، فإن الكمية المثالية من حمض الفوليك التي يجب أن تتناولها النساء الحوامل هي 400 ملج يومياً. لذا، فإن تناول الباذنجان أثناء الحمل سيساعد على منع عيوب الأنبوب العصبي.

غني بمضادات الأكسدة
الباذنجان غني بمضادات الأكسدة، وخاصة مضادات الأكسدة المعروفة باسم الأنثوسيانين. والتي تساعد على تعزيز مناعة الجسم ومحاربة الإصابة بالعديد من الالتهابات والأمراض، بما في ذلك السرطان.

كما يحتوي الباذنجان على كميات عالية من المنجنيز، وهو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية التي تحمي الجسم.لذا، فإن تناوله أثناء الحمل سيزيد من مستوى مضادات الأكسدة في جسمك ويعزز مناعته.

  1. يعزز صحة العظام
الحمل هو الوقت الذي ينبغي فيه إيلاء أهمية كبيرة لصحة وكثافة عظامك«المصدر: AdobeStock»

يعد الحمل هو الوقت الذي ينبغي فيه إيلاء أهمية كبيرة لصحة وكثافة عظام الحامل لأن فقدان محتوى الكالسيوم في العظام. سيزيد من فرص الإصابة بهشاشة العظام.

يساعد غنى الباذنجان بالكالسيوم والحديد في تقوية العظام وتعزيز صحتها وجعلها أكثر صحة.

  1. تنظيم مستويات السكر
    من الشائع جداً أن يكون لدى النساء الحوامل مستويات سكر غير صحية. حتى أن الكثيرات يصبن بسكري الحمل. وهذا يمكن أن يؤثر على صحة كل من الأم والطفل. لذلك، يصبح من الضروري إيجاد طريقة للحفاظ على مستوى صحي للسكر في الدم، ويساعد تناول الباذنجان أثناء الحمل لغناه بالعديد من الألياف الطبيعية الموجودة في الحفاظ على مستوى السكر في الدم والزيادة في إفراز الأنسولين والوقاية من خطر الإصابة بسكري الحمل.
  2. تسهيل عملية الهضم
تواجه العديد من النساء الحوامل مشاكل تتعلق بالهضم«المصدر: AdobeStock»

تواجه العديد من النساء الحوامل مشاكل تتعلق بالهضم حيث يعاني البعض من الإمساك، والبعض الآخر من الإسهال، والبعض الآخر يعاني من كليهما.

يعد الباذنجان الأسود مصدراً غنياً بالألياف الغذائية مما يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.

  1. خفض نسبة الكولسترول
    هناك نوعان من الكولسترول في الجسم الكولسترول السيء (أو البروتين الدهني منخفض الكثافة) والكولسترول الجيد (أو البروتين الدهني عالي الكثافة). يقلل الباذنجان من مستويات الكولسترول السيء ويزيد من مستويات الكولسترول الجيد في الجسم، وهذا بدوره يساعد أيضاً في تقليل مخاطر المشكلات المتعلقة بأمراض القلب.
  2. ينظم ضغط الدم
Close-up of a gynecology nurse talking to pregnant woman and checking the blood pressure to her.

ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات. تناول الباذنجان الأسود أثناء الحمل قد يساعد في تنظيم ضغط الدم لغناه بمركبات البيوفلافونويد، والريبوفلافين التي تساعد على تنظيم ضغط الدم وتعزيز صحة القلب.

  1. يعزز المناعة أثناء الحمل
    الباذنجان غني بفيتامين سي الذي يساعد على زيادة المناعة وتقليل خطر الإصابة بالعدوى.
  2. عدد خلايا الدم الحمراء
عدم كفاية عدد كرات الدم الحمراء يمكن أن يسبب فقر الدم لدى الأمهات«المصدر: AdobeStock»

الباذنجان مصدر جيد لحمض الفوليك الذي يساعد على تقليل خطر الإصابة بفقر الدم حيث تحتاج الأم إلى الحصول على عدد كرات الدم الحمراء الأمثل للتطور السليم للأعصاب وخلايا المخ وعضلات الطفل في الرحم. بالإضافة إلى ذلك، مع زيادة حجم الدم بشكل استثنائي (حوالي 50٪) أثناء الحمل، فإن عدم كفاية عدد كرات الدم الحمراء يمكن أن يسبب فقر الدم لدى الأمهات.

المخاطر المحتملة لتناول الباذنجان أثناء الحمل
التناول المفرط للباذنجان الأسود أثناء الحمل يمكن أن يؤدي إلى العديد من الآثار الجانبية.

  1. الإصابة بالحساسية
حساسية الباذنجان ليست شائعة«المصدر: AdobeStock»

حساسية الباذنجان ليست شائعة، لكن لا يمكنك التغاضي عن هذا الخطر. يمكن أن يسبب الباذنجان النيء أو غير المطبوخ جيداً مشاكل في الجهاز الهضمي والحساسية.

وفقاً للدراسات، فإن معظم المواد المسببة للحساسية في الباذنجان موجودة في قشره، لذا فإن تقشير الباذنجان قبل الطهي قد يقلل من خطر الحساسية.

تشمل العلامات الرئيسية لحساسية الباذنجان ظهور طفح جلدي، ومشاكل في التنفس (مثل الصفير)، وذمة وعائية (شرى تحت الجلد).

  1. خطر التسمم بالسولانين
    السولانين مادة سامة إذا تم تناولها بكميات زائدة وهو أيضاً أحد مكونات الباذنجان ومع ذلك، لكي يشكل السولانين تهديداً حقيقياً، عليك أن تتناولي أكثر من 400 ملغ منه. لذا، طالما أنك تتناولين باعتدال، فربما لا داعي للقلق بشأن التسمم.
  2. خطر الإصابة بداء المقوسات
داء المقوسات هو حالة يمكن أن تسبب الولادة المبكرة،«المصدر: AdobeStock»

داء المقوسات هو حالة يمكن أن تسبب الولادة المبكرة، والتي يمكن أن تكون مميتة. يوجد داء المقوسات في التربة التي تستخدم عادةً لزراعة الباذنجان ومن هناك يمكن أن ينتقل إلى الأم والجنين.

طريقة تجنب هذا الخطر هي ببساطة غسله جيداً وطهيه بشكل صحيح قبل تناول الطعام والتأكد أيضاً من عدم وجود ثقوب أو عيوب في الباذنجان.

  1. انقباض الرحم
    تناول الباذنجان أثناء الحمل يزيد من فرص الإصابة بالتقلصات المبكرة وقد يسبب الإصابة بالإجهاض إذا تم تناوله بكميات كبيرة

اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى