الوطني

بلعريبي يترأس اجتماعا تقنيا وتقييما لضبط البرنامج المنتهية الأشغال

ترأس، اليوم الثلاثاء، وزير السكن والعمران والمدينة محمد طارق بلعريبي بمقر الوزارة اجتماعاً تقنياً وتقييمياً، وهذا بحضور المدراء المركزيون على مستوى الوزارة، المدير العام للوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره “عدل”، المدراء الجهويين للوكالة.

وقدم المدير العام للسكن على مستوى الوزارة حصيلة ما تم إنجازه إلى غاية اليوم من سكنات تابعة لوكالة “عدل” جاهزة للتوزيع. وباشر المدير العام للوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره عدل. وكذا المدراء الجهويين عرض هذه الإنجازات بصور فوتوغرافية تفصيلية للمشاريع. حيث تم عرض ما سيتم تسليمه خلال هذه السنة وآفاق 2024.

وبعد الإطلاع على البطاقات الفنية للمشاريع، مدة إنجاز المشاريع وكذا مدى الالتزام بالتعليمات المسداة من طرف الوزير الخاصة برفع وتيرة الإنجاز. ومضاعفة فرق العمل وفتح ورشات مختلفة في المشاريع السكنية. مع الانطلاق في أشغال التهيئة بمجرد بلوغ نسبة 50 بالمائة‎ من نسبة إنجاز السكنات.

وأصبحت معادلة إنجاز سكنات والأحياء السكنية في مدة تتراوح ما بين 8 إلى 10 أشهر قابلة للتحقيق. وفي هذا الإطار فقد شدد الوزير على المحافظة على ذات النسق في الإنجاز المسجل وهو ما يمثل التحدي الواجب على الجميع رفعه. خاصة وأن الجزائر اكتسب شبابها وإطاراتها في القطاع خبرة كبيرة واستعملت في ذلك مواد بناء وطنية بنسبة 100 بالمائة.

كما تمت معاينة كل المشاريع المنطلقة سنة 2023 عبر التراب الوطني والمنجزة من طرف وكالة “عدل”. والواجب الانتهاء منها قبل نهاية السنة كأقصى تقدير وفقاً للأجندة المسطرة.

وبعد إحصاء والضبط الإجمالي للسكنات المبرمجة للتوزيع سنة 2023، تم الاتفاق على ورقة الطريق لسنة 2024. مع آفاق مزودة بالإنجازات وفق اعتماد مدة زمنية جديدة كعنوان للمشاريع المستقبلية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى