صحة

لوزن مثالي.. حدد وقتا لوجبة الغداء ولا تؤخرها !

يسعى كثيرون لتناول طعام صحي خلال يومهم، ولربما الحديث يكثر عن فوائد تناول وجبة الإفطار، ولكن ما لا يعرفه كثيرون هو أن تخصيص وقت لتناول طعام الغداء حتى مع وجود جدول مزدحم، أمر مهم للغاية للمحافظة على وزن مثالي.

إن تخصيص وقت كاف لتناول غداء مشبع ومتوازن يمكن أن يساعدنا في تنظيم طعامنا وإبقائنا على اتصال أفضل بإشارات الجوع الفعلية. فتخطي وجبة الغداء يمكن أن يؤدي إلى أكثر من الشعور بالجوع وانخفاض نسبة السكر في الدم، فذلك سيستهلك غالبية السعرات الحرارية في المساء ويؤثر على محيط خصرك وصحتك كما يمكن أن يساهم أيضا في مشاكل النوم.

و أثبتت الدراسات أن غالبا المرضى الذين يعانون من الإفراط في تناول الطعام الليلي، يكونون قد تناولوا وجبة فطور جيدة مليئة وتجاهلوا الغداء حيث يقول أخصائيو التغذية أنه “حتى لو كانت الاستراحة لمدة 30 دقيقة فقط أو نحو ذلك، فإن تحديد وقت لتناول الغداء في منتصف النهار، سيساعدنا على تجنب الركود طوال فترة ما بعد الظهر”.

لذا يجب التفكير في الغداء كأي موعد آخر خلال يومك والتخطيط له منذ لحظة استيقاظك، وتحديد ما تريد تناوله بحيث يتم الجمع بين مزيج من الخضراوات والبروتينات الصحية والكربوهيدرات الغنية بالألياف، مع تجنب تأخيره بعد الظهر، خاصة إذا كنت تحاول التحكم في وزنك.

وكانت إحدى الدراسات التي شملت 420 شخصا يعانون من السمنة، قد أكدت أولئك الذين تناولوا الغداء قبل الساعة 3 عصراً فقدوا وزناً أكبر من أولئك الذين تناولوا الغداء في وقت لاحق، على الرغم من تناول نفس العدد من السعرات الحرارية وكميات مماثلة من الدهون والبروتينات والكربوهيدرات.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى