عالم

محكمة أرجنتينية تستعين ببغاء كشاهد في قضية قتل واغتصاب

استعانت المحكمة الأرجنتينية بطائر الببغاء ليكون شاهد الإثبات الرئيسي في قضية اغتصاب إليزابيث توليدو (46 عامًا)، وقتلها في منزل استأجرته مع اثنين مشتبه بهما.

ووفق موقع “ذا صن”، قررت المحكمة اعتبار الببغاء “الدليل الحاسم”، الذي جعل الشرطة توجه أصابع الاتهام بالقتل لزملائها في السكن بعد كلام مثير للاهتمام جاء من ببغائها.

فقد سمع شرطي كان يحرس المنزل أي موقع الجريمة، صوت الببغاء الذي كانت توليدو تملكه وهو يردد: “لا، من فضلك، دعني أذهب”، كما سمعه أحد الجيران وهو يقول: “لماذا ضربتني؟” مكررًا اسم أحد المشتبه فيهما.

وقد أدلى الشرطي والجار بما سمعاه من الببغاء أمام محكمة سان إيسيدرو الأرجنتينة، ويعتقد المححقون أن الطائر كان يكرر كلمات مالكته الأخيرة، عندما تعرضت إليزابيث للقتل في ديسمبر/كانون الأول 2018.

وبالإضافة إلى شهادة الببغاء، التي أدرجتها المدعية العام بيبيانا سانتيلا في ملف القضية، لعبت أدلة الحمض النووي والأسنان دورًا رئيسيًا في دعم مزاعم الادعاء.

ويَمثُل حاليًا ميغيل رولون (53 عامًا)، وخورخي ألفاريز، (65 عامًا) أمام المحكمة بتهمة اغتصاب وقتل زميلتهما في السكن ويواجهان عقوبة السجن مدى الحياة إذا ثبتت إدانتهما، بحسب الصحيفة البريطانية.

زر الذهاب إلى الأعلى