صحة

الخضراوات وأمراض القلب.. دراسة “كبرى” تكشف الحقيقة

وجدت دراسة طبية حديثة أن الخضراوات لا توفر بالضرورة الحماية من التعرض لأمراض القلب والأوعية الدموية على عكس دراسات سابقة ذكرت عكس ذلك.

وحلل باحثون في جامعة أوكسفورد بيانات غذائية وصحية نحو 400 ألف شخص بالغ في المملكة المتحدة، ووجدوا أن تناول الخضروات لا يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب بمرور الوقت.

وفي حين وجدت الدراسة أن تناول الخضراوات النيئة يمكن أن يوفر بعض الحماية من أمراض القلب، فإن الخضراوات المطبوخة لم تظهر أدلة على ذلك، وكذلك لم يجدوا أي فائدة للخضراوات مع الأخذ في الاعتبار عوامل أخرى تتعلق بنمط الحياة مثل النشاط البدني، والمستوى التعليمي، والتدخين، وتناول الكحوليات، واستهلاك الفاكهة، واللحوم الحمراء، والمكملات الغذائية.

وتتناقض هذه النتائج مع الأبحاث السابقة التي تشير إلى أن تناول المزيد من الخضراوات مرتبط بانخفاض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموي التي يمكن أن تؤدي إلى السكتة الدماغية والنوبات القلبية والوفاة.

وقال كي فرينغ، المشرف الرئيسي على الدراسة وعالم الأوبئة في جامعة أكسفورد في بيان: “لم تجد دراستنا الكبيرة دليلا على وجود تأثير وقائي لتناول الخضار على حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية“.

وقال إن التأثير الوقائي على ما يبدو ضد مخاطر الأمراض القلبية الوعائية “من المرجح جدا أن يتم تفسيره عن طريق التحيز.. المرتبط بالاختلافات في الوضع الاجتماعي والاقتصادي ونمط الحياة“.

زر الذهاب إلى الأعلى