صحةعالممنوعات
أخر الأخبار

نجاح أول عملية زراعة قلب وغدة زعترية لرضيع أمريكي

نجحت عملية زراعة قلب وغدة زعترية لطفل أمريكي صاحب الستة أشهر يدعى إيستون سيامون، ليصبح بذلك أول شخص على الإطلاق يتلقى قلبًا جديدًا وغدة الزعتر التي يمكن أن تغير مستقبل عمليات زرع الأعضاء، وفقا لما ذكرته صحيفة الديلي ميل البريطانية.

– أول شخص في العالم يجري تلك العملية

يعد هذا الطفل أول شخص في العالم يحصل على عملية زرع قلب وغدة زعترية مشتركة، مما يمنح الأمل لملايين المرضى.

وُلد إيستون سينامون بقلب ضعيف وجهاز مناعة ضعيف، وقضى أول سبعة أشهر له في المستشفى، وكان يحتاج إلى العديد من عمليات القلب بالإضافة إلى علاج الالتهابات المتكررة التي لم يتمكن جسده من محاربتها بمفرده.

الطفل الأمريكي إيستون سيامون

طلب الأطباء من جامعة ديوك في الولايات المتحدة، الموافقة على نوع تجريبي من الزرع لم يتم إجراؤه  في البشر من قبل.

– ما هي الغدة الزعترية؟

اعتقد الاطباء أنه بحاجة إلى عملية زرع للغدة الزعترية، وهي غدة في الصدر تصنع خلايا الدم البيضاء التي تسمى الخلايا التائية.

وفقا للأطباء، عندما يكتشف جهاز المناعة جسمًا غريبًا، يمكنه إرسال خلايا الدم البيضاء هذه لمحاربة ما يُعتقد أنه عدوى.

ويعتقد الخبراء أنه من خلال زرع أنسجة القلب والغدة الزعترية من نفس المتبرع، سيتم خداع الغدة لعدم التفكير في أن القلب الجديد هو جسم غريب.

زر الذهاب إلى الأعلى