منوعات

العائلة المقدسة كنيسة “ساغرادا فاميليا”  أغرب تصميم معماري

في منطقة إيكسامبل في برشلونة، كاتالونيا، إسبانيا. تقع كنيسة ساغرادا فاميليا:و هي كاتدرائية رومانية كاثوليكية صغيرة غير مكتملة فيصَّممها المهندس المعماري الإسباني/ الكتالوني أنطوني غاودي (1852-1926)، ويُعد عمله في المبنى جزءًا من أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

في 19 مارس 1882، بدأ بناء ساغرادا فاميليا تحت إشراف المهندس المعماري فرانسيسكو دي باولا ديل فيلار. في عام 1883، عندما استقال فيلار، تولى غاودي منصب كبير المهندسين المعماريين، وقام بتحويل المشروع بأسلوبه المعماري والهندسي، والدمج بين أشّكال فن القوطية والخطوط المنحنية في الآرت نوفو.

كَّرس غاودي ما تبقى من حياته للمشروع، ودُفن في سِرداب. في وقت وفاته عام 1926، كان أقل من ربع المشروع قد اكتمل.

بالاعتماد فقط على التبرعات الخاصة، تقدم بناء ساغرادا فاميليا ببطء وتوقف بسبب الحرب الأهلية الإسبانية. في يوليو 1936، أشعل الثوار النار في القبو واقتحموا طريقهم إلى ورشة العمل، ودمروا جزئيًا مخططات غاودي الأصلية ورسوماته ونماذج الجص، مما أدى إلى 16 عامًا من العمل لتجميع أجزاء النموذج الرئيسي.

استؤنف البناء علي فترات مُتقطعة في الخمسينيّات. إنَّ التطورات في التقنيات مثل التصّميم بمساعدة الكمبيوتر والتحكم الرقمي باستخدام الحاسوب (CNC) قد مكنت منذ ذلك الحين من إحراز تقدم أسرع وتجاوز البناء نقطة المنتصف في عام 2010.

ومع ذلك، لا تزال هناك بعض من أكبر تحدّيات المشروع، بما في ذلك بناء عشرة أبراج أخرى، كل منها يرمز إلى أهمية شخصية توراتية في العهد الجديد. من المتوقع أن يكتمل المبنى بحلول عام 2026، الذكرى المئوية لوفاة غاودي.

    بعض من أجزائها غير المكتملة دُمرت أثناء الحرب الفوضوية، إلا أنَّ العمل استمر بعدها والتزم عدة معماريون بعد جاودي في تصميمها. وهي الآن من أكثر الأماكن جاذبية للسُيّاح في برشلونة الذين بإمكانهم زيارة الأجزاء المكتملة منها، حيث زارها قرابة المليون شخص في عام 2004 حسب صحيفة كاتالونيا.

تم الانتهاء من قبو الصحن المركزي في عام 2000، وكانت المهام الرئيسيّة منذ ذلك الحين هي القبو التحميل المركزي وحنية الكنيسة. اعتبارًا من عام 2006، تركّز العمل على المعبر والهيكل الداعم للبرج الرئيسي ليسوع المسيح وكذلك السُور الجنوبي للصحن المركزي، والذي سيصبح واجهة المجد.

تشترك الكنيسة في موقعها مع مبنى مدارس ساغرادا فاميليا، وهي مدرسة صممها في الأصل غاودي في عام 1909 لأطفال عمال البناء. تم نقل المبنى في عام 2002 من الزاوية الشرقية للموقع إلى الزاوية الجنوبية، ويضم المبنى الآن معرضًا

زر الذهاب إلى الأعلى