أخبار العالممنوعاتموضوع

مصر تحيى مشروع “كايرو بايك” لتخفيف الإزدحام والتلوث 

أعادت مصر إحياء مشروع الاستخدام التشاركي للدراجات الهوائية في شوارع القاهرة التي أنهكها التلوث والزحام، بالتزامن مع استعداد البلاد لاستضافة قمة المناخ (COP27) في نوفمبر المقبل، بحسب الجزيرة.

المشروع الذي يحمل اسم “كايرو بايك” (دراجات القاهرة) يهدف -حسب التصريحات الرسمية- إلى تعزيز استخدام الدراجات الهوائية في القاهرة للمساعدة على تخفيف الازدحام المروري، وخفض التلوث البيئي الذي تعاني منه العاصمة المصنفة ضمن أكثر مدن العالم تلوثا وازدحاما.

ووفقا لذات المصدر، فقد أعلنت السلطات المحلية في العاصمة المصرية قبل أيام أن المشروع -الذي طُرح للمرة الأولى عام 2017- سيبدأ تشغيله رسميا منتصف يوليو/تموز القادم، بدعم أممي وتمويل سويسري.

– محتوى وأهداف مشروع “كايرو بايك”

  • يقوم المشروع على نظام مشاركة الدراجات، حيث يقوم المواطن باستئجار الدراجة من إحدى المحطات وتركها في محطة أخرى.
  • يبدأ تطبيق المشروع في مناطق وسط المدينة وغاردن سيتي والزمالك بعدد 500 دراجة على مرحلتين: الأولى منتصف يوليو/تموز والثانية منتصف سبتمبر/أيلول المقبلين.
  • توزع الدراجات على 45 محطة تعمل بالطاقة الشمسية في أماكن إستراتيجية بهذه المناطق تتكامل مع محطات المترو وخطوط النقل العام.
  • يتم تتبع الدراجات عبر نظام التموضع العالمي (جي بي إس).
  • يستطيع المستخدم الوصول إلى الدراجات المتاحة عبر تطبيق على هاتفه الذكي يسمح له بفتح قفل الدراجة واستخدامها، بأسعار تبدأ من جنيه واحد للساعة (الدولار يساوي 18.7 جنيها).
  • تم تنفيذ المشروع بدعم من برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية وتمويل من مؤسسة دروسوس السويسرية بقيمة 1.4 مليون دولار، ودعم فني وإشراف معهد سياسة النقل والتنمية.
  • لكن التصريحات الرسمية أشارت إلى أن إطلاق المشروع مرتبط باستعدادات مصر لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (COP27) الذي سيعقد في مدينة شرم الشيخ المطلة على البحر الأحمر في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وكانت السلطات المصرية أطلقت عام 2019 مبادرة بعنوان “دراجة لكل مواطن” لتوزيع الدراجات على المواطنين وطلاب الجامعات بأسعار مخفضة، وقالت وزارة الشباب والرياضة وقتها إن المرحلة الأولى ستشمل توزيع 100 ألف دراجة.

ولكن وبعد مرور نحو 3 سنوات لم يتم توزيع سوى 9600 دراجة على 3 مراحل عبر مبادرة “دراجتك صحتك”.

وشهدت المرحلة الأولى توزيع ألف دراجة فقط، رغم أن العدد الذي تقدم للحصول على الدراجات بلغ 53 ألف طلب حسب وزارة الشباب والرياضة، في حين ازدادت الطلبات في المراحل التالية.

500 دراجة في القاهرة

ويرى خبراء أن 500 دراجة التي سيبدأ بها مشروع “كايرو بايك” عدد محدود لإحداث فارق مروري أو بيئي في مدينة كبيرة مثل القاهرة، ولكن الرقم قد يكون مقبولا على نحو تجريبي، على أن يكون بداية لسلسلة واسعة من المراحل اللاحقة.

وتبرز أهمية التوسع في هذه المشروعات التي تقلل استخدام وسائل النقل الآلية في العاصمة المصرية بالنظر إلى أن القاهرة تعد واحدة من أكثر مدن العالم تلوثا وازدحاما.

واحتلت القاهرة عام 2018 المركز الأول كأكثر المدن تلوثا في العالم، وفقا لتقرير شركة “إيكو إكسبرتس” للطاقة (Eco Experts) الذي يقيس تلوث الهواء والضوء والضوضاء في المدن حول العالم. كما احتلت المرتبة 41 عالميا والأولى أفريقيا في قائمة المدن الأكثر ازدحاما عام 2021، وفقا لمؤشر “توم توم ترافيك” (Tomtom Traffic).

زر الذهاب إلى الأعلى