منوعاتموضوع

بريطانيا: مبادرة بملايين الجنيهات لتنظيف الشوارع من فضلات العلكة

أعلنت الحكومة البريطانية، الإثنين، أن كبار منتجي العلكة، سيمولون مبادرة بملايين الجنيهات، لتنظيف شوارع بريطانيا، وردع المواطنين عن رمي القمامة.

وحسبما ذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية في الشركات المنتجة للعلكة، وقعت على مبادرة يخصص بموجبها 10 ملايين إسترليني على مدى خمس سنوات، للحد من فضلات العلكة.

وسيخصص المبلغ الذي سيبدأ صرفه في وقت لاحق من هذا العام، لتنظيف مواقع من العلكة، وتشجيع السلوكيات الصحيحة فيما يتعلق بالتخلص منها في الشوارع، وفقا لوزارة البيئة والغذاء والشؤون الريفية.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن وزيرة البيئة ريبيكا باو، قولها: “بقع العلكة المرماة في الطرقات هي آفة تلحق الضرر بمجتمعاتنا، وتفسد شوارعنا، وتهدر ملايين الجنيهات من أموال دافعي الضرائب”.

وأضافت باو: “الخطة الجديدة لا تجعل منتجي العلكة يساعدون في تنظيف البلدات والمدن فقط، وإنما يشاركون في فرض إجراءات حازمة لمنع الناس من إلقائها”.

وتابعت: “الاستراتيجية تجعل مراكز المدن أماكن أكثر جاذبية، وهو جزء أساسي من خطتنا طويلة الأجل لبث حياة جديدة في مجتمعاتنا”.

وتأتي مبادرة القضاء على رمي العلكة في الشوارع ضمن استراتيجية طموحة للحكومة البريطانية تصل مخصصاتها إلى 335 مليون إسترليني، لتمويل مشاريع تجديد المجتمعات، والاستفادة من المباني والمنشآت المهجورة مثل الملاعب والحانات والمتاجر والمسارح.

وينتظر مشروع القانون الذي تم تقديمه في عهد مايكل غوف في عام 2018، قراءته الثالثة في مجلس العموم بعد عدة تأخيرات، ويتضمن أيضا الصلاحيات المقترحة لإدخال “مخطط إرجاع العبوات” لحاويات المشروبات، للحيلولة دون انتهاء الزجاجات البلاستيكية في مكبات النفايات، هذا إلى جانب جعل الشركات مسؤولة عن التكلفة الكاملة لإعادة التدوير والتخلص من عبواتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: