منوعات

لهذا السبب يقف مضيفو الطيران وأيديهم خلف ظهرهم

غالباََ ما بيتسائل الكثير من الناس المسافرين عبر الخطوط الجوية عن سبب استقبال المضيفين الجويين ركاب الطائرة بابتسامة عريضة واضعين أيديهم وراء ظهورهم بشكل واضح.

تلك الوقفة، سببها أمر مهم للغاية، وليس مجرد بروتوكول أو شكلاً معينا يجب أن يظهروا به ، فقبل إقلاع الطائرة يجب أن يتأكد طاقم الطائرة من عدد الركاب على متن الطائرة، سواء عند دخول الركاب أو بعد جلوسهم جميعاً في مقاعدهم.
فوضعية طاقم الطائرة في الوقوف والمسير في ممرات الطائرة إن هي إلا جزء من قيامهم بمهمة خاصة ضمن عملهم.

يستخدم طاقم الطائرة جهازًا صغيرًا للعدّ، يضعونه في أيديهم، ويعدّون الركاب بالضغط عليه، لذا فإنهم يضعون أيديهم وراء ظهورهم كي لا يجذبوا الانتباه إليهم أثناء استخدام ذلك الجهاز الصغير.

ويتم عد الركاب على الطائرة للتأكد من أن عدد من دخلوا إلى الطائرة يطابق عدد الركاب المتوقع في الوثائق الرسمية الخاصة بالرحلة، وتقوم مضيفة الطائرة عادةً بتنفيذ هذه المهمة وهي تحمل عداداً يدوياً خلف ظهرها يسمح لها بإحصاء عدد ركاب الطائرة بشكل دقيق، وهو العدد الذي يتراوح عادةً ما بين 100 راكب (في الرحلات القصيرة) وحتى ما يزيد عن 600 راكب كما هو الحال في طائرات أيرباص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: