عالممنوعات

فريق عُماني يتمكن من فك لغز “بئر برهوت” في المهرة الذي حير العالم

تمكن فريق خبراء إستكشافيين عمانيين يتبعون الجمعية الجيولوجية العمانية من النزول إلى بئر برهوت الذي ظل لغزاً تدور حوله الأساطير لألاف السنين، في منطقة فيجوت بمحافظة المهرة شرقي اليمن.

هذا البئر اللغز كان يزعم الكثير أنه مثلث رعب ومنطقة مسكونة بالجن والشياطين حيرت العالم منذ عقود قديمة.

الفريق العماني نجح في النزول وسط البئر التي عمقها 112 متر وقطر فوهتها من الأعلى 30 متر بمساعدة معدات التسلق الحديثة وطائرة دورن،ليجدوا أن نسبة الإكسجين فيها طبيعية ودرجة حرارتها حوالي 30 درجة مئوية.

كما تمكنوا من تذوق المياه داخل البئر وهي عذبة جدا كما شوهدت كائنات حية صغيرة تعيش بالبئر، وتوجد كذلك في قاع البئر ثعابين مائية غير سامة، وفي وسط منحدراتها تعيش الحمام بكثرة وكذا صقور الشاهين.

وقام الفريق العماني بأخذ عينة من الاتربة والصخور ليتم فحصها في مختبرات علمية خاصة، سيعلن في تقرير متكامل وتصوير أوضح وسيتم ترجمه وقراءه الكتابات التي على جدران البئر.

وبهذا الإكتشاف فقد يعد الفريق العماني أول فريق يتمكن من فك لغز بئر برهوت ويتمكن من النزول فيها التي حيرت العلماء والعالم طيلة عقود من الزمن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: