منوعات

أميرة تتنازل عن لقبها لتتزوج حبيبها!

 ذكرت وسائل إعلام السبت أن الأميرة اليابانية ماكو ستتنازل عن مليون دولار مخصصة لها نظير فقدان لقبها الملكي عند عقد زواجها المقرر من زميل دراسة، مما يمهد الطريق أمام الزيجة التي تأخرت سنوات بسبب جدل حول خطيب الأميرة.

وأعلنت ماكو البالغة من العمر 29 عاما وهي حفيدة الإمبراطور أكيهيتو الذي تخلى عن العرش، خطبتها من كي كومورو في عام 2017. لكن الزواج تأجل بعد تقارير عن خلاف مالي بين والدة كومورو وخطيبها السابق.

وقالت هيئة الإذاعة اليابانية إن الحكومة ستوافق على تنازل الأميرة عن المبلغ الذي يصل إلى 150 مليون ين (1.35 مليون دولار) نظير تخلي أفراد عائلة الإمبراطور عن ألقابهم للزواج من العامة، وذلك في ظل انتقادات الرأي العام لخطيبها.

وذكرت الهيئة أن موعد الزفاف قد يُعلن في أكتوبر.

وكانت إحدى وسائل الإعلام اليابانية توقعت أن يكون الزواج وشيكا، وقالت إن كومورو ظهر في نيويورك مؤخرا وكان شعره مصففا في شكل ذيل حصان مما أثار غضب بعض مستخدمي تويتر في اليابان.

وكشفت وسائل إعلام أن ماكو وخطيبها يعتزمان العيش في الولايات المتحدة. ويقضي القانون الياباني الذي يقصر ولاية العرش الإمبراطوري على الذكور بحرمان إناث عائلة الإمبراطور من ألقابهن في حالة زواجهن من العامة

لللإشارة فإن القانون الياباني يقضي بحرمان إناث عائلة الإمبراطور من ألقابهن في حالة زواجهن من العامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: