عالممنوعات

جيمس بوند..يعود لإنقاذ العالم والسينما

تشهد لندن، الثلاثاء، العرض الأول لأحدث أفلام جيمس بوند “نو تايم تو داي” (لا وقت للموت) بعد إرجائه أشهراً عدة بسبب جائحة كوفيد-19.

وهذه المرة لا تقتصر مهمة العميل 007 على إنقاذ العالم، بل أيضاً صالات السينما التي أنهكتها فترات الإغلاق الطويلة.

ويزخر الفيلم الخامس والأخير للممثل البريطاني البالغ 53 عاماً في هذه السلسلة بمشاهد سباقات المطاردة والانفجارات وتبادل إطلاق النار، بحسب الإعلان الترويجي الذي يعد محبي هذه السلسلة بفيلم لا يقل إثارة وتشويقاً عما سبقه من المهمات السينمائية للعميل السري الأشهر في العالم.

وبالتالي فإن طرح العمل يشكل حدثاً منتظراً سواء من محبي هذه المغامرات أو من الشركات المشغلة لصالات السينما الساعية إلى ملء القاعات بعد فترات الإغلاق المتكررة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: