عالممنوعات

صاحبة الصورة الساخرة الشهيرة تطمح لتحقيق ثروة كبيرة عبر السوشيال ميديا – فيديو

تسعى فتاة صاحبة صورة شهيرة يستخدمها رواد مواقع التواصل الاجتماعي في التعبير عن المواقف الصادمة أو المدهشة إلى تحقيق ثروة من تلك الصورة المتداولة بكثافة لسنوات.

صاحبة الصورة تدعى (كلويه كليم) وكان عمرها عامين فقط عندما بدأت صورتها تلك في التداول حيث ظهرت ملامح وجهها على هذا النحو الغريب وذلك رغم أن والدتها كانت تعدها بالذهاب إلى ديزني لاند في هذا الموقف.

والآن وبعد مرور 8 سنوات على هذه الصورة والتي تحولت إلى (ميم/كوميك) شهير بلغت الفتاة كلويه سن العاشرة وترغب في طرح هذه الصورة المتداولة بمزاد علني مقابل آلاف الدولارات كرمز غير قابل للاستبدال (إن إف تي).

وهذه الرموز هي شكل من أشكال الوثائق الرقمية التي تسمح بامتلاك أصل رقمي مثل صورة فنية أو فيديو أو أغنية أو غيرها وموجودة في سلاسل أجهزة كمبيوتر تستخدم التقنية ذاتها التي تعد أساس العملات الرقمية.

وتتضمن هذه الرموز تفاصيل العمل الفني مثل هوية الفنان وتاريخ البيع وهوية المشتري، وتعني أن أي شخص يمكنه مشاهدة العمل عبر الإنترنت لكن لا يمكن لأحد أن يدعي ملكيته سوى مشتريه.

ويمكن إعادة بيع الرموز غير القابلة للاستبدال وتداولها ونقل ملكيتها من شخص إلى آخر لكن الفنان يحتفظ بحقوق الملكية الفكرية للعمل الفني، وبإمكانه الحصول على أرباح كلما بيع الرمز.

ومن أشهر الأعمال التي تم بيعها في سوق (إن إف تي) كانت أول تغريدة للرئيس التنفيذي لتويتر جاك دورسي وبيعت مقابل 1630.58 إيثر، وهي عملة مشفرة تعادل نحو 2.9 مليون دولار على أساس سعر العملة وقت البيع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: