عالممنوعات

مرض وراثي يتسبب في تغير ملامح فتاة فلبينية إلى إمرأة في الـ50 – فيديو

حالة نادرة تعيشها فتاة فلبينية تبلغ من العمر 16 عامًا، وذلك بعد أن تغيرت ملامحها وأصبحت تشبه إمرأة في سن الـ50.

وكشف موقع «gma network»، بأن الفتاة التي تدعى «رايزيل كالاجو» عاشت هذه التغيرات في غضون عامين فقط، وذلك بسبب اضطراب وراثي نادر تسبب في تقدمها في السن بسرعة.

وقالت الفتاة خلال لقائها في أحدى البرامج التليفزيونية، إنها بدأت في الانضمام إلى مسابقات ملكات الجمال عندما كانت في الرابعة عشرة من عمرها بسبب مظهرها الناضج.

وأضاف الفتاة الفلبينية أنه ولسوء الحظ بدأت التجاعيد في وجهها وعنقها وذراعيها وبطنها بعد أيام فقط من إصابتها بطفح جلدي على جسدها.

وقالت رايزل: «إنه مثل قشر البطيخ المر لأنه متجعد حقا»، مشيرة إلى أن بقعا حمراء وحكة ظهرت لديها وكان من المؤلم لمسها، فذهبت لإجراء فحص طبي وقيل لها إنها حصلت على الحالة من حشرة، تم إعطاؤها دواء لكن لم يكن له أي تأثير، مؤكده أيضا شعورها بآلام في الظهر».

وتابع رايزل قائلة: «الناس قالوا أنني أبدو في الخمسين، وفي كثير من الأحيان يعتقد البعض أن والدتي جويلا 36 عامًا، أصغر مني».

واستطاع الفريق الطبي «Kapuso Mo ،Jessica Soho» بإحضار الفتاة إلى أخصائي الغدد الدكتور جيمس يونج، الذي كان تشخيصه الأولي هو الشيخوخة المبكرة، مشيرًا إلى أنه هناك حوالي 200 حالة موثقة حول العالم، وأبرز مظاهره هو تجعد أو شيخوخة الجلد وتوقف النمو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: