منوعات

اكتشاف كعكة تعود للحرب العالمية الثانية

توصل علماء الآثار إلى اكتشاف مذهل، وهو كعكة مصنوعة من البندق واللوز، عمرها ما يقرب من 80 عاما، منذ الحرب العالمية الثانية.

وتم اكتشاف الكعكة وهي لا تزال ملفوفة بورقها الشمعي في قبو في مدينة لوبيك الساحلية، بحسب بيان مترجم من موقع “Hansestadt Lübeck” الألماني.

لكن أصبحت الكعكة متفحمة وسوداء للغاية بعد غارة جوية بريطانية على المدينة الألمانية.

وأشار الخبيران، ليزا رين ودوريس مورينبرغ، إلى أن الكعكة لا تزال تقريبا بالشكل نفسه الذي كانت عليه عندما تم خبزها، كما أن حشوة الجوز وزخارف السكر مازالت واضحة على سطحها، لكن تقلص حجمها إلى الثلث.

ومن المحتمل أن تكون الكعكة احترقت خلال الغارة الجوية التي وقعت بين 28 و29 مارس/ آذار عام 1942.

وأكد البيان أن الكعكة هي “المعجنات الوحيدة من نوعها التي تم اكتشافها أثريا شمالي ألمانيا”.

ورجح الباحثون أنه من المحتمل أن يتم استخدام الكعكة في مهرجان أو ربما للاحتفال بأحد الشعانين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: