عالممنوعات

عالم جزائري ينال أعلى درجة علمية في كندا

انتخب البروفيسور الجزائري كريم زغيب المختص العالمي في البطاريات أول جزائري كزميل الجمعية الملكية الكندية؛وهي أعلى درجة علمية مرموقة تمنح لكبار الباحثين والعلماء في كندا

وحقق البروفيسور الجزائري انجازا علميا غير مسبوق، حيث حصل على تكريم من طرف حكومة كيبيك باعتباره أكثر العلماء نفوذا في العالم، و تم منحه جائزة ليونيل بوليت العريقة لعام 2019، وهي أرفع جائزة تمنحها حكومة مقاطعة كيبيك الكندية في مجال البحوث الصناعية والتطوير


للتذكير العالم الجزائري يعتبر من رواد تصنيع البطاريات في العالم على مدار ثلاثين عاما وهو أحد أشهر علماء هذا الاختصاص

بين ولاية سطيف بالجزائر حيث ولد وترعرع كريم حتى بدايات شبابه، وبين كندا التي يستوطنها منذ ثلاثة عقود ونصف العقد.

محطتان فاصلتان مرّ بهما: فرنسا واليابان. في فرنسا، حصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في الكيمياء الكهربائية من جامعة “بوليتكنيك ” في مدينة غرونوبل عامي 1987 و2001.

كريم زغيب… مخترع جزائري لامع في كندا

بعدها نال شهادة التَّأهل في الفيزياء وحصل على درجة الأستاذية من جامعة “سوربون”. في اليابان.

تابع مسيرته البحثية في “معهد أوساكا القومي للأبحاث” لمدة ثلاث سنوات، وعمل باحثاً زائراً مع وزارة الاقتصاد الدولي والصناعة من عام 1993 حتى 1995. هناك اكتسب معرفة وخبرة في تصنيع وتكوين المواد المستخدمة في بطاريات “ليثيوم أيون”.

باختصار، في سجل الدكتور زغيب 550 براءة اختراع، و60 ترخيصاً، و420 مقالة علمية، و22 دراسة، إما ألّفها منفرداً أو شارك بها. هو باحث علمي متخصص في مجال الطاقة وتخزينها، خطَّ شهرته العلمية والعالمية بجدارة.

كذلك، هو أستاذ محاضر في جامعة “ميغيل” الأيقونة الأكاديمية الكندية والعالمية.


شاقٌ سرد كامل سيرة هذا الرجل بجميع تفاصيلها وتسلسلها الزمني.

ربما الأيسر التوقف عند آخر إنجازاته العلمية بدءاً من يونيو/ حزيران الماضي، حين عينته حكومة مقاطعة كيبيبك مستشاراً استراتيجياً في مؤسسة  “كيبيك أنفيستيسمون” ضمن مساعيها الجديدة لجلب الاستثمارات إلى تلك المقاطعة، لا سيما الاستثمار في صناعة البطاريات الصلبة للسيارات الكهربائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: