منوعات

منع العروسين دخول الحمام لمدة 3 أيام!

يحتفل في مشارق الأرض ومغاربها، عند قيام العروسين بالزواج، بأمر سببه الفرحة بإنشاء أسرة جديدة، والتعبير عن المحبّة التي يكنّها الأهل والأصدقاء للعروسين، فتوضع الأغاني، ويرقص الحضور، ويعمّ الفرح أرجاء المكان. 

وإذا كان العروسان ينتظران بفارغ الصبر هذا اليوم للاختلاء بنفسيهما تحت سقف واحد، ففي أندونيسيا، ليس الوضع كما نتصوّر، والتفاصيل في التقرير الآتي:

 ثلاثة أيام من دون مرحاض:على عكس باقي بقاع العالم، يُفرض على العروسين في منطقة بورنيو الشماليّة الأندونيسية، طوال ثلاثة أيّام، عدم استعمال المرحاض نهائيًا لعقد قرانهما. وبمقتضى هذه العادة الغريبة،

يُصبح لزامًا على العروسين الجديدين عدم قضاء حاجتهما، وتتكلّف مجموعة من أفراد العائلة بمراقبتهما، وبمنعهما من استعمال المرحاض لمدّة 72 ساعة.  

خطة التقشف:يبدو أمر الاستغناء عن دخول المرحاض لمدّة ثلاثة أيام أمرًا مستحيلًا لدى الكثير من القراء، غير أنّ الخطة التي تعتمدها الأسر، تمكّن من تحقيق العادة، إذ يعمد المكلّفون بحراسة ومراقبة الزوجين إلى تقديم قليل من الأكل لهما في أطباق جدّ صغيرة، مع رشفة ماء، وفي أوقات محدّدة، طوال الأيّام الثلاثة. 

فالأكل والشرب الكثيران هما اللذان يسبّبان الرّغبة في ولوج المرحاض، وهي النقطة التي تلعب عليها الأسر للمحافظة على عادتها الغريبة التي غزت مواقع عالميّة،

واعتبرها أغلبهم من بين أغرب عادات الزواج في العالم.  ملء المثانة لتعزيز أواصر المحبة:يختلف الهدف من العادة. فالبعض من سكان المنطقة يرى فيها جلبًا للحظ، حيث يحظى الأطفال بصحّة جيّدة.

ويُعتبر دخول أحد العروسين إلى الحمام لقضاء حاجته نذير شؤم للأسرة الصغيرة، وقد يؤثر في علاقتهما، وستظهر آثاره على الأبناء، وقد تنتهي علاقتهما بالخيانة الزوجيّة. 

لكن محلّلين للعادة يرون فيها جانبًا آخر؛ فامتلاء مثانة العروسين بالفضلات، وحصرها لمدّة ثلاثة أيام، يعتبره المجتمع الأندونيسي وسيلة فعّالة لتعزيز أواصر المحبّة، وتقوية الشعور والإحساس بين الزوجين في بداية حياتهما، واستعدادهما لمواجهة الحياة بحلوها ومرّها.  

شبه جزيرة مقسّمة بين ثلاث دول:ما لا يعرفه الكثيرون عن المنطقة، الني تنتشر فيها هذه العادة الغريبة عالميًا، أن بورنيو (جزيرة بورنيو) تعدّ ثالث أكبر جزيرة في العالم، وتقع في أرخبيل الملايو ضمن مجموعة جزر سوندا الكبرى؛ وهي مقسّمة سياسيًّا ما بين أندونيسيا، ماليزيا، وبروناي. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: