منوعات

مولاي إسماعيل و إمكانية إنجابه 1171 طفل

إسماعيل بن الشريف والمعروف بمولاي إسماعيل (1645 – 1727م) كان سلطاناً مغربياً من سلالة العلويين. حكم منذ عام 1672 حتى 1727م. في عهده كانت الدولة العلوية في أزهى أيامها. وانتقلت عاصمة المغرب إلى مدينة مكناس من مراكش. توفي المولى إسماعيل في 22 مارس عام 1727، وخلفه إبنه أحمد الذهبي بن إسماعيل.

ووفقاً لموسوعة جينيس للأرقام القياسية، فإن إسماعيل قد ولد 888 طفلاً، وهو أكبر عدد من النسل لأي شخص على مدار التاريخ يمكن التحقق منه.

إلا أن، حسب الدبلوماسي الفرنسي، دومينيك بيسنو، الذي عاصر السلطان و كان كثير السفر إليها، مولاي إسماعيل أنجب في الحقيقة 1171 إبن من زوجاته الأربع ومن 500 من جواريه خلال 32 سنة من حكمه حتى سنة 1704 و عمره حينها 57 سنة.

لكن هل يمكن علميا إنجاب 1171 طفل ؟!

نعم!!

قام باحثون أنتروبولوجيون من جامعة فيينا إلى صياغة محاكاة على الحاسوب، كشفت أنه إذا كان السلطان قد أنجب 1171 طفلا في 32 سنة، فسيكون معدل ممارستة للعلاقة الحميمة بمعدل 0.83 إلى 1.43 مرة في اليوم، علاوة على ذلك، لم يكن السلطان بحاجة إلى حريم من أربع زوجات و 500 جارية للحصول على ذرية كثيرة – يقترح الباحثون أنه يحتاج إلى حريم من 65 إلى 110 إمراة فقط.

وقالت إليزابيث أوبيرزاكر، وهي متخصصة في دراسة الأنثروبولوجيا في جامعة فيينا ، لـ “لايف ساينس”: “كنا محافظين بقدر الإمكان بحساباتنا، وما زال بإمكان مولاي تحقيق هذه النتيجة”.

يمكن قراءة المقال كاملا في https://sci-ne.com/article/story_7281

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: