منوعات

الدلالات الحقيقية لأشهر رموز الإيموجي ذات الاستعمال الخاطئ

أصبحت رموز الإيموجي اللغة المثيرة الجديدة المستخدمة في أي منصة اجتماعية تقريبًا للتعبير عن مزاجنا ومشاعرنا. تُعتبر هذه الرموز أفضل طريقة لفهم ما يُفكّر به الشخص أو يُحاول نقله إلى الطرف الآخر من المحادثة دون أن يحدث لبس في فهم المشاعر والكلام. وحيث أن استعمالنا لهذه الرموز أصبح كبيرًا، نقع في لبسٍ بين بعضها بحيث نستعمل بعض الرموز في غير محلّها.

الاستعمال الحقيقي لأشهر رموز الإيموجي التي نُخطئ في معناها..

الوجه المنتصر

نحن بشكلٍ عام نسيء استخدام هذا الرمز لإظهار غضبنا المفرط ولكن هذا الرمز يمثل انتصارًا. أنت الآن تتساءل لماذا يبدو العكس تمامًا.

الوجه المرتبك

يعبر هذا الرمز عن الارتباك ولكن يساء استخدامه من قبل الأشخاص لإظهار التوتر. ونفعل ذلك مرارًا وتكرارًا جاهلين تمامًا أننا نستخدم رمزًا خاطئًا لإظهار توترنا !

رمز الحث على الصمت

من المدهش معرفة أن هذا التعبير الذي يبدو متفاجئًا يعني في الواقع الهدوء والجدية. ونستخدمه غالبًا لإظهار رهبتنا واندهاشنا عندما نصادف أي شيء رائع.

رمز الشعور بالدوار

هل سبق لك استخدام هذا الرمز لإظهار تعبير مذهول؟ إذا كانت الإجابة بنعم، فأنت مخطئ. الاستخدام الحقيقي لهذا الرمز المعبّر هو إظهار الشعور بالدوخة.

رمز الشخير

هل هذا الرمز يبكي؟ غالبًا ما نسيء استخدام هذا الوجه للبكاء، لكن معناه الحقيقي هو النوم. فقطرة الماء ليست دمعة بل فقاعة مخاط. إذن، هذا الرمز هو الشخير!

رمز المعانقة

أحد أكثرموز الإيموجي التي يتم إساءة استخدامها حيث نستخدمها جميعًا للتعبير عن السعادة والفرح ولكن المعنى الحقيقي مثير للاهتمام للغاية. هذا الرمز يمد يديه ليمنحك عناقًا.

رمز استحسان المذاق

هل هذا وجه إغاظة؟ نعم، نحن جميعًا نفكر ونسيء استخدام هذا الرمز لنفسه ولكنه في الواقع وجه يظهر أن الطعام كان لذيذًا. الاستخدام الصحيح هو مدح شخص ما على الطعام أو تقديم الشكر لتناول الطعام.

رمز الشعور بالملل

نسيء استخدام هذا الرمز عندما نريد أن نظهر أننا عاجزون عن الكلام. ومع ذلك، فإن المعنى الحقيقي هو التعبير عن الشعور بالملل أو الانزعاج من المحادثة.

الوجه المتجهّم

يتم إساءة استخدام هذا الرمز بشكل شائع باعتباره رمزًا مبتسمًا ولكن معناه الحقيقي هو الكشر. فالابتسام يعني أن تبتسم على اتّساع شفتيْك، بينما التجهم يعني التعبير عن الاشمئزاز. تناقض تام!

رمز التأمل

يبدو أن هذا الوجه مكتئب أو حزين، لكنه في الواقع يستغرق وقتًا للتفكير. ويطلق عليه الوجه المتأمل ويعكس الأفكار الجادة أو العميقة.

شاركوا معنا الإيموجي المفضل لديكم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: