حواء

مسكنات طبيعية منزلية لعلاج ألم الأسنان عند الحامل

تسعى كل أم إلى فعل أي شيء لضمان صحتها وصحة الجنين طوال أشهر الحمل، و يشمل هذا الحفاظ على نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة، وحتى التخلي عن بعض العادات ، في حين أن هذا كله ضروري للصحة بشكل عام في أثناء الحمل، فمن المهم أيضا عدم إهمال صحة الاسنان .
خلال الحمل تظهر مشكلة عويصة هي ألم الأسنان أو حساسيتها، بسبب التغيرات الهرمونية الكبيرة يمكن أن تصبح اللثة حساسة للغاية لأعمال بسيطة مثل التنظيف بالفرشاة والخيط مما يعرض للالتهابات ونزيف اللثة وتورمها.

في هذا المقال سنتعرف على مسكنات طبيعية للأسنان للحامل آلام الأسنان وأمراض اللثة .

1-ألم الأسنان اثناء الحمل :

وبشكل خاص قد تستمر مشكلات الأسنان خلال الثلث الأخير من الحمل، تزيد الاستجابة الالتهابية للجسم من كمية البكتيريا واللويحات التي تلتصق بالأسنان، مما يؤدي إلى تورم اللثة ونزيفها أو التهاب اللثة، حين تفرز البكتيريا والبلاك السموم التي يمكن أن تسبب العدوى في اللثة والعظام.

2-مسكنات طبيعية لوجع الأسنان :

الحليب:

الكالسيوم وفيتامين ك الموجودين في الحليب ضروريان لصحة اللثة. اشربي الحليب الدافئ عدة مرات في اليوم للمساعدة في تقليل نزيف اللثة والالتهابات، ولكن تأكدي من تنظيف أسنانك بالفرشاة مرتين يوميًا لأن الحليب يميل إلى زيادة تكوين البلاك.

الرمان:

فعال كإجراء وقائي، يمكن أن يساعد عصير الرمان في مكافحة تراكم الترسبات والالتهابات البكتيرية. لكن تأكدي من شرب عصير الرمان الخالي من السكر.

الثوم:

يمكن أن يؤدي وضع الثوم مباشرة على المنطقة التي تسبب ألم الأسنان إلى تقليل الشعور بعدم الراحة. يُعرف الثوم بأنه مضاد حيوي طبيعي نظرًا لاحتوائه على مادة الأليسين، حيث يقتل البكتيريا حول المناطق المصابة دون التسبب بأي آثار جانبية.

القرنفل: 

يعتبر القرنفل مطهراً طبيعياً، حيث يمكن وضع حبة منه أو من زيت القرنفل مباشرة على السن المصابة للحصول على راحة سريعة.

صودا الخبز :

حيث تساعد على تحييد الأحماض لمنع التسوس والبكتيريا. ومع ذلك، تجنبي استخدام الفرشاة بشدة باستخدام صودا الخبز لأنها يمكن أن تزيل طبقة المينا. 

3-نصائح لتفادي وجع الأسنان و اللثة:

مكن أن يساعد إجراء بعض التغييرات البسيطة لروتين العناية اليومية بالفم وإيلاء اهتمام خاص لصحة الفم في الوقاية من التسوس وآلام الأسنان.
• تنظيف الأسنان مرتين يوميًا بمعجون أسنان مُصمم خصيصًا لتخفيف الألم الناجم عن حساسية الأسنان واللثة مع ضمان حماية المينا.
• استخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة لتنظيف تراكم البلاك بلطف أو قومي بالتبديل إلى فرشاة أسنان كهربائية مع وضع الحساسية لتنظيف أكثر فعالية.
• إستعمال غسول للفم لمقاومة العلامات المبكرة لأمراض اللثة مثل نزيف اللثة بشكل أفضل.
• المحافظة على نظام غذائي صحي يتكون من الخضار والفواكه ومنتجات الألبان والحبوب الكاملة ، مع تجنب الأطعمة التي تسبب زيادة في بكتيريا البلاك مثل الحلوى والكعك والفواكه المجففة.
• المحافظة على الفحوصات الدورية لدى طبيب الأسنان والحصول على تنظيف الأسنان الاحترافي ضرورية لضمان أسنان صحية و خالية من الألم أثناء الحمل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: