موضوع

وفاة مسن هاجمه تمساح بمنزله جراء فيضانات اجتاحت لويزيانا الأمريكية

فقد مُسن أمريكي يبلغ من العمر 71 عاماً حياته بطريقة مروعة، بعدما جره تمساح إلى الماء والتهم ذراعه في مدينة سليديل بولاية لويزيانا في الولايات المتحدة الأمريكية.

ومزق التمساح ذراع المُسن بينما كان يحاول الرجل النجاة من مياه الفيضانات التي اجتاحت الولاية مؤخراً، وخرجت زوجته سريعاً من المنزل بعدما سمعت ضوضاء في الخارج، وسحبت زوجها على الدرج وهرعت لطلب المساعدة، لكن وفقاً لقناة WWL-TV التابعة لشبكة CBS فإن المُسن توفي متأثراً بإصابته.

وقال المسؤول في مقاطعة سانت تاماني، جيسون جوبير، إن التمساح كان على الأرجح في المنطقة بسبب مياه الفيضانات، محذراً من أن التماسيح قد تكون كامنة في مياه الفيضانات والمستنقعات التي تنجم عنها.

وتسبب الإعصار “إيدا” الذي نجم عنه الفيضان في دمار بساحل لويزيانا، ويعمل الآلاف من أفراد الحرس الوطني على الاستجابة للكوارث وإنقاذ العالقين.

وفي مارس من هذا العام، ابتلع تمساح صبياً يبلغ من العمر ثماني سنوات بينما كان يسبح في نهر مع أخيه الصغير بمقاطعة كاليمانتان الشرقية بإندونيسيا، وبعدها بيوم عثر السكان المحليين على التمساح البالغ طوله ستة أمتار وقاموا بقتله وسحبوا جثمان الطفل من معدة التمساح بينما كانت أسرة الضحية منخرطة في البكاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: