موضوع

زطشي مع أمل عودة الدوري و مدوار في عين الإعصار

الاجتماع الأخير للمكتب الفيدرالي للفاف و الذي كان عبر تقنية الإتصال المرئي عن بعد برئاسة خير الدين زطشي ، حمل في جعبته الكثير من المستجدات ، أبرزها عودة منافسة البطولة المحترفة الوطنية لموسم 2019-2020 و ذلك ريثما يتم رفع الحجر الصحي و يسمح مجددا بالتجمعات .

قرار الاجتماع بالابقاء على خارطة طريق المحترف الأول و الثاني و استكمال الدوري عقب رفع الحجر و تلقي الضوء الأخضر من طرف السلطات العليا للبلاد ، و بعد السماح مباشرة سيتم إخضاع الأندية إلى مرحلة تحضيرات تتراوح ما بين خمسة وستة أسابيع، مهما كان تاريخ اعطاء الضوء الأخضر من قبل السلطات العمومية للاستئناف، تليها فترة راحة تامة لمدة أسبوع على الأقل بالنسبة للاعبين، ثم مرحلة أخرى لعودة النشاط تدوم شهر، التي تسبق بداية فترة التسجيلات، بعدها ينطلق الموسم الجديد في تاريخ يحدد لاحقا،أما بالنسبة لبطولات الهواة لفئة الاكابر، فستتبع المنافسات المحترفة (الرابطتان الأولى والثانية)، أي بعدها بأسبوع تقريبا.

ردة فعل المكتب الفيدرالي جاءت ساعات من الخرجة الإعلامية لرئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، عبد الكريم مدوار، الذي عبر خلالها عن تشكيكه في إمكانية مواصلة البطولة بسبب تواصل الأزمة الصحية

رئيس الرابطة الوطنية يتواجد اليوم في موقف حرج بعدما صرح ساعات قبل عقد اجتماع المكتب الفيدرالي أنه من غير الممكن استئناف المنافسة، و استعصى هذه العودة على الأندية . كما تحدث عن غياب الإمكانيات في حين تتمتع بها الدول الأوروبية التي عادت فيها النشاطات مجددا ، كون هذه الأخيرة صرفت مبالغ مالية كبيرة لهذا الغرض .

الجدير بالذكر أنه تم تعليق مختلف المنافسات والتظاهرات الرياضية بالجزائر منذ تاريخ 16 مارس الفارط إلى غاية 13 جوان الداخل بسبب تفشي جائحة “كوفيد-19”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: