منوعاتموضوع

زوجان كنديان ينقذان منزل أحلامهما من الهدم عبر قوارب الصيد

كان منزل الزوجان الكنديان دانييل بيني وكيرك لوفيل مهدّدا بالهدم وهما اللذان يعتبرانه منزل أحلامهما واستعدّا للدفاع عنه وانقاذه مهما كلفهما الأمر.

ففكّرا في بادئ الأمر بنقل المنزل المكون من طابقين عبر شاحنة ولكن لم يتمكنا من ذلك بسبب عدّة صعوبات قد يتعرض لها المنزل من بينها العقبات المتعلقة بخطوط الكهرباء المتصلة بالمنزل.

ولإنقاذ المنزل من الهدم بحسب صحيفة عشرون دقيقة الفرنسية، عليهما نقله كيلومترا واحدا إلى الضفة الأخرى من النهر المجاور. لذلك راودتهما فكرة تعويم المنزل ونقله عبر مياه النهر، فما كان منهما إلا أن جهزا 28 برميلًا من البلاستيك، وعددا كبيرا من القوارب، و8 ساعات من الجهد للقيام بذلك.

ولتنفيذ هذه الفكرة، قاما بتثبيت المنزل على قاعدة من عجلات، وأحاطاه بعلب بلاستيكية لجعله يطفو فوق الماء. ثم تم سحب المنزل بواسطة عدة قوارب.

كانت الرحلة لا تخلو من الضغط والتوتر. إذ بدا المنزل وكأنه يغرق وسط النهر.  وهو ما جعل الزوجان يشعران بالخوف والإحباط لبرهة من الزمن فيما هبّت عدة قوارب أخرى لمساعدتهما وإبقاء المنزل عائما. وعند وصوله بالقرب من الشاطئ، تم سحب المنزل بواسطة الحفارات إلى أرض جافة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: