علوم وتقنيةموضوع

دراسة: فطريات غريبة أتت من البشر تتسبب في قتل الحيتان والثديات البحرية

في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، أصاب نوع غريب من الفطريات مئات الحيوانات والأشخاص في أمريكا، لكن العلماء اكتشفوا أن هذه الفطريات وصلت إلى الحيتان أيضا.

كشفت دراسة جديدة نشرت في مجلة أمراض الكائنات المائية (Diseases of Aquatic Organisms) عن تأثيرات غريبة تسبب بها الإنسان وصلت نتائجها إلى الحيتان.

وأظهرت الدراسة المنشورة بعض من نتائجها في مجلة “scitechdaily” كيف ساهمت التغيرات التي سببها الإنسان على الأرض وأثرت على الحيوانات المائية بشكل كبير.

وبحسب الدراسة التي قام بها فريق من جامعة كاليفورنيا، أثرت هذه التغييرات بشكل كبير بانتشار أحد الفطريات والتي يطلق عليها اسم (Cryptococcus gattii)، وهي نوع من الفطريات الخيطية.

وقام الفريق بمشاركة مجموعة علماء من كندا ومنطقة شمال غرب المحيط الهادئ بتجميع تاريخ تفشي الفطريات في الثدييات البحرية عن طريق تجميع البيانات التي وثقها الأطباء البيطريون وعلماء الأحياء البحرية وغيرهم.

وتسبب هذه الفطريات التي تسمى بالرمز المختصر (C. gattii) أمراضا خطيرة في الرئة والدماغ، وتعيش في التربة وفي وعلى الأشجار وتكتسب عن طريق استنشاق الأبواغ الفطرية.

وأصيب البشر والحيوانات في عام 1999 بهذا الفطر لأول مرة في جزيرة فانكوفر وانتشر بشكل تدريجي في ولايات كولومبيا البريطانية وواشنطن وأوريجون وكاليفورنيا.

ووجد الباحثون حديثا أن 42 من الدلافين وخنازير البحر في بحر ساليش ماتت أيضًا بسبب الأمراض الفطرية، بما في ذلك خنازير البحر في المرفأ ودلافين المحيط الهادئ البيضاء.

وبدورها قالت سارة تيمان، الباحثة المساعدة في برنامج “SeaDoc Society” الطبي التابع لمدرسة “ديفيس” للطب البيطري: “تم العثور على ثدييات بحرية ماتت بسبب C. gattii بالقرب من النقاط الساخنة على الأرض، مما يشير إلى أن الجراثيم استقرت على سطح البحر، حيث استنشقها خنازير البحر والدلافين عندما ظهرت على السطح للتنفس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: