موضوع

وزارة الشؤون الدينية تصدر بيانا بخصوص فتح المساجد

أصدرت اللجنة الوزارية للفتوى، بيانا بخصوص فتح المساجد، مؤكدة فيه أن أعضائها يتطلعون إلى ذلك مثل سائر الجزائريين، لكن خبراء الصحة العمومية في الجزائر ، هم من يعرفون حقيقة الوضع في البلاد ، مؤكدين أن الظروف لا تسمح بعد بفتح كل النشاطات، لاسيما تلك التي تستقبل أعدادا كبيرة من الناس وتتم في الفضاءات المغلقة.

وأوضحت اللجنة، إنها تتطلع إلى أفق قريب، تتهيأ فيه الظروف المناسبة لإعادة فتح المساجد لتحتضن روادها في ظل الأجواء التي تعودوا عليها من الطمأنينة والأمن على أنفسهم وأرواحهم، دون أدنى خوف من أن تكون هذه المساجد سببا في زيادة انتشار هذا الوباء وتفشيه.

وأكدت اللجنة الوزارية للفتوى، أنها في تنسيق دائم ومستمر مع مصالح الصحة العمومية المختصة، من أجل الوقوف على وضعية الوباء ومعرفة مدى توفر الأسباب التي تحقق الامل الذي يراودنا جميعا في إعادة فتح المساجد.

وحثت اللجنة، على تعاون الجميع في مجال الوقاية والاحتراز و التقيد بالاجراءات ، التي تعد من أحد الأسباب في تعجيل العودة إلى ناشطات حياتنا وإلى مساجدنا التي لطالما علمتنا أن النصر مع الصبر وأن انتظار الفرج عبادة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: