موضوع

استئناف جلسة محاكمة طحكوت و وزراء سابقين اليوم

 تستأنف اليوم محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة،  جلسة محاكمة رجل الأعمال محي الدين طحكوت، المتابع بعدة تهم ذات الصلة بالفساد منها الحصول على امتيازات ومزايا وصفقات عمومية بطريقة مخالفة للتشريع وكذا الاستماع إلى باقي المتهمين في هذه القضية .

وقد إلتمس وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، يوم الأربعاء المنصرم, عقوبة 15 سنة سجنا في حق الوزيرين الأولين السابقين أحمد أويحيى و عبد المالك سلال و 16 سنة سجنا في حق طحكوت.

كما إلتمس ممثل الحق العام غرامة مالية  ب 8 ملايين دج في حق أويحيى و سلال و طحكوت مع مصادرة جميع أملاكهم، في حين التمس وكيل الجمهورية لدى ذات المحكمة، عقوبة 20 سنة حبس نافذ في حق وزير الصناعة الأسبق عبد السلام بوشواب. مع إصدار أمر بالقبض .

أما الوزراء السابقون يوسف يوسفي، عبد الغني زعلان وعمار غول، فقد التمست النيابة في حقهم عقوبة الحبس النفذ 10 سنوات وغرامة 2 مليون دينار جزائري.

أما بخصوص رجل الأعمال محي الدين طحكوت، فقد التمست النيابة في حقه 16 سنة حبس نافذ و8 مليون دينار جزائري غرامة، مع مصادرة جميع الأملاك.

فيما التمست النيابة في حق ابنه بلال طحكوت، 10 سنوات نافذة وغرامة 8 ملايين دينار جزائري.

أما طحكوت رشيد، فقد التمس في حقه 12 سنة نافذة و8 ملايين دينار جزائري غرامة.

في حين التمس في حق حميد طحكوت 8 سنوات نافذة و8 ملايين دينار جزائري غرامة، أما طحكوت ناصر فإلتمست النيابة في حقه 3 سنوات نافذة و8 ملايين دينار جزائري غرامة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: