موضوع

تاريخ النظرات الطبية

نراها في كل مكان، وربما ننسى أهميتها الكبيرة. لنتعرف ما على تاريخ النظارات الطبية وكيف صارت هذه العدسات البسيطة نقطة تحول لمئات الملايين حول العالم.

لقرون عدة، كان ضعف البصر عقبة في طريق الكثير، فما يعتبر اليوم ضعف عادي لا يحتاج غير لبس نظارة طبية، كان يعتبر سبب كافي لتعطيل حياة المصاب و فقدانه عمله و قدرته على التنقل من دون مساعدة.

تعود الفكرة الأولى للنظارات، للعالم العربي ابن الهيثم، قبل ألف عام. توصلت أبحاثه إلى أنه من الممكن للزجاج المصقول تصحيح البصر. فكان ابن الهيثم أول من اخترع العدسة المكبرة. وفي القرن الثالث عشر، اخترع علماء إيطاليون عدسة بلورية، تساعد كبار السن على القراءة. سميت حجر.

ابن الهيثم أب علم البصريات

ثم شيد مصنع لصناعة وتطوير العدسات، في جزيرة مورانو التي كانت تعد عاصمة الزجاج في إيطاليا ورغم وجود اختلاف حول هوية أول مخترع للنظارات، إلا أن الفضل يعود للجزيرة الإيطالية.

توالت التطورات في صناعة النظارات في أوروبا ثم وصلت إلى باقي العالم، ومازالت إيطاليا مقر كبرى شركات صناعة النظارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: