صحة

دراسة حديثة تكشف سبب ظهور “أصابع كوفيد”

كشفت دراسة حديثة أن حالة ظهور “أصابع كوفيد”، من المحتمل أن تكون نتيجة مهاجمة الجسم لخلاياه بالخطأ.

فالعديد من التقارير كشفت منذ بداية الوباء عن مرضى مصابين يعانون من “تورم الأصابع”، ما جعلهم في حيرة جرّاء هذه المضاعفات الغير عادية والتي تسبب فيها فيروس “كورونا”

وحسب باحثون فرنسيون فإن “أصابع كوفيد” قد يكون نتيجة لمهاجمة الجسم عن طريق الخطأ للأنسجة السليمة، وهذا من شأنه أن يفسر سبب إصابة المرضى بآفات في أجزاء أخرى من أجسامهم في جميع أنحاء العالم.

ونتيجة لتحليل الأطباء لبيانات 50 مريضا مصابا بـ”كوفيد-19″ و13 مصابا بآفات مشابهة لتورم الأصابع قبل الوباء وتوصّلوا إلى أنّ لدى المرضى في كلا المجموعتين كميات كبيرة من الأجسام المضادة المحددة في دمائهم والتي تهاجم خلايا الجسم السليمة بدلا من الفيروس، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى  “الإنترفيرون” من النوع الأول، وهو بروتين يتم إطلاقه أثناء الاستجابة المناعية للعدوى.

وعانى نحو 29 من المرضى (58%) من أعراض أخرى منبهة لـ”كوفيد-19″، بما في ذلك نقص الطاقة (14) والحمى (11) والسعال (9). بينما ظهرت الآفات على أصابع القدم في 86% من الحالات وأصابع اليد في 24% منها.

ويوضح الخبراء أن “أصابع كوفيد” تشير إلى أن العدوى من المحتمل أن تكون خفيفة أو من دون أعراض لأنها تشير إلى أن الاستجابة المناعية للجسم قد بدأت. وينصحون المرضى باستشارة طبيب أمراض جلدية أو طبيب عام لاستبعاد الأسباب الأخرى للآفات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: