صحةمنوعات

خطأ أم إهمال.. عائلة أمريكية تتلقى لقاح الكوفيد بدلاً من لقاح الإنفلونزا الموسمية

صُدم أبوان بولاية إنديانا الأمريكية، بعد اتصال أحد العاملين بالصيدلية المحلية، لإخبارهما بوقوع خطأ بعد تلقّي طفليهما لقاح كوفيد-19 للبالغين بدلاً من لقاح الإنفلونزا الموسمية.

وصرّح «جوشوا» و«ألكسندرا» برايس، لشبكة ABC News، بأنهما وطفليهما تلقوا عن طريق الخطأ لقاح COVID-19 بدلاً من لقاح الإنفلونزا قبل أسبوع في الصيدلية المحلية، ويتعاملون الآن مع بعض الأعراض السلبية.

وكانت قد أفادت شبكة CNN بأن الوالدين أخذا أطفالهما الذين تُراوح أعمارهم بين 4 و5 سنوات إلى الصيدلية بولاية إنديانا، في 4 أكتوبر لأخذ لقاح الأطفال المتعلّق بالإنفلونزا الموسمية، وبعد نحو 90 دقيقة، اتصل الصيدلي قائلاً إنهم أخطؤوا، وتم حقنهم بجرعات البالغين من COVID-19.

وبحسب شبكة ABC News، وعلى الرغم من أن ألكسندرا وجوشوا، اللذين تم تطعيمهما بالكامل بالفعل منذ أبريل الماضي، كانا قلقين على نفسيهما، إلا أنهما كانا أكثر قلقاً بشأن صوفيا (5 سنوات)، ولوكاس (4 سنوات).

  • أعراض اللقاح

وقالت الكسندرا: بدأ لوكاس يشعر بالمرض حتى قبل أن نعود إلى المنزل من والجرينز.. وأضاف جوشوا: كان يشعر بالغثيان والخمول وقد أصيب بالفعل بالحمى.

قال الدكتور بيتر هوتز تعليقاً على الموضوع، وهو عميد المدرسة الوطنية لطب المناطق الحارة في كلية بايلور للطب: يجب أن يأخذ الجميع اللقاح، ولكن الفرق هنا أنهم حصلوا على جرعة من اللقاح أعلى بثلاث مرات مما يتم اختبارها في التجارب السريرية.

أضاف هوتيز: من المقلق أنهم حصلوا على جرعة أعلى، ويجب أن يخضعوا للمراقبة، حتى لا تتفاقم حالتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: