صحة

أطعمة ومشروبات تساعد على التخلص من “حموضة المعدة”

يعاني الكثير من الأشخاص من حموضة المعدة خاصة بعض تناول الوجبات الدسمة أو الحارة، وهي من أعراض الارتجاع الحمضي الذي يحدث بسبب ملامسة حمض المعدة للمريء، ما يؤدي إلى تهيج وآلام المعدة.

في المقال التالي سنذكر أهم الأطعمة التي يمكن تناولها لمن يعاني من حموضة المعدة.

أطعمة تساعد على علاج حموضة المعدة :

1- الخضراوت الخضراء:

  • يعد الخيار من الخضروات الخضراء منخفضة الدهون والسكر بشكل طبيعي، إذ ينصح بتناولها لأنها تساهم على التخلص من حموضة المعدة.

2- الزنجبيل:

  • له خصائص طبيعية مضادة للالتهابات، فهو يعتبر كعلاج طبيعي فعال للحموضة المعوية وغيرها من مشاكل الجهاز الهضمي.
  • يمكن إضافة جذور الزنجبيل المبشور أو المقطّع إلى الوصفات أو العصائر أو شرب شاي الزنجبيل لتخفيف الأعراض.

3- دقيق الشوفان :

  • من الأطعمة التي يفضل تناولها في وجبة الإفطار.
  • هو عبارة عن حبوب كاملة ومصدر ممتاز للألياف الطبيعية الغذائية التي تساعد في تخفيف حموضة المعدة، والارتجاع الحمضي.

4- الحليب :

  • إذا كنت تعاني من الحموضة الشديدة بعد تناول وجبة دسمة أو حارة، يوصي بتناول كوبا من الحليب.
  • الحليب يساعد على تهدئة الحموضة وذلك بسبب محتواه العالي من حمض اللاكتيك.

5- الموز :

  • يساعد الموز على تخفيف الحموضة، ويتناسب مع هؤلاء الذين يعانون من الارتجاع الحمضي.
  • إضافة الموز إلى النظام الغذائي يساعد على الوقاية من المشكلات الهضمية.

6- الدجاج :

  • الدجاج من الأطعمة الغنية بالبروتينات، فتساعد بشكل كبير في الحد من أعراض الحموضة، والتقليل من احتمالية ارتجاع ما في المعدة إلى المريء، ويمكنك تناولها مشوية أو مسلوقة.

7- الزبادي :

  • له تأثير مهدئ على المعدة، نظرا لاحتوائه على البروبيوتيك، وهو نوع من أنواع البكتيريا الجيدة التي تعزز مناعة الجهاز الهضمي.
  • كما أنه مصدر جيد للبروتينات، فيحسن قدرتك على الهضم ويمنع الحموضة.

8- بذور الكمون :

  • تعمل بذور الكمون كمعادل للأحماض، فهي تساهم في تسهيل عملية الهضم وتهدئة الشعور بالحموضة.
  • يمكن إستخدامها عن طريق سحقها بعد تحميصها ، وإضافتها إلى كوب من الماء، أو نقع ملعقة صغيرة منها في كوب من الماء المغلي، ثم تناولها بعد كل وجبة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: