صحةعالم

وحمة”باتمان” تختفي من وجه طفلة أمريكية بفضل أطباء روس!

كشفت تقارير طبية أن الطفلة صاحبة العامين “لونا تافاريس-فينر” من فلوريدا، شفيت تماما من الوحمة باستخدام طرق طبية رائدة غير متوفرة في الولايات المتحدة، وستسافر الآن إلى بلدها للاحتفال بعيد الميلاد، والعودة مع بداية العام الجديد لإجراء العلاج التجميلي.

وكانت لونا تملك وحمة ضخمة تغطي أنفها وجفنيها، وقامت برحلات منتظمة مع والدتها إلى روسيا على مدى العامين الماضيين لتلقي العلاج منذ أن كان عمرها ثمانية أشهر على أمل علاج حالتها الجلدية النادرة. أين تلقت لونا العلاج الضوئي، وهو علاج غير متوفر في الولايات المتحدة.

وولدت لونا بوحمة صباغية خلقية، وهي حالة جلدية تنتج تشوهات داكنة بشكل غير طبيعي، عادة عبر الوجه.

وعقب سلسلة من العمليات الجراحية المعقدة، والتي قاربت 12 عملية، أزيلت الوحمة من وجه الطفلة، البالغة من العمر الآن عامين وتسعة أشهر، بفضل تقنية رائدة تسبب موت أنسجة الوحمة ونمو بشرة جديدة وصحية تحتها.

المصدر : نقلا عن روسيا اليوم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: