صحة

“الزنجبيل ” العلاج السحري لمضاعفات السكري

تشير بيانات الاتحاد الدولي لمرض السكري إلى أن حوالي 10% من البالغين يمكن أن يعانوا من مرض السكري حتى عام 2040 GST ، تحدث الإصابة بمرض السكري المزمن بسبب نمط الحياة و العوامل البيئية و الجينية ، و من المعروف أنه تم ستخدام الأعشاب التقليدية كالزنجبيل منذ العصور القديمة لعلاج أو الوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض من بينها مرض السكري

الزنجبيل :

يعد الزنجبيل، المعروف علميًا باسم Zingiber officinale Roscoe، من بين أفضل الأعشاب الطبية و الأكثر فاعلية المستخدمة في الوقاية من مرض السكري و التعامل مع الأعراض والمضاعفات المترتبة على الإصابة به،

المركبات النشطة في الزنجبيل :

أظهرت دراسة متعلقة بالمركبات النشطة في الزنجبيل الطازج و المزروع عضوياً أن هذه العشبة الحيوية أو التوابل تحتوي على العديد من المركبات الطبيعية مثل البارادول و الجنجيرول و مشتقات الأسيتيل للزنجبيل والشوغول، بالإضافة إلى المركب المهيمن وهو “جينجيرول” أو ما يشار إليه أيضا باسم الزنجيبول، الذي يثبط معظم التأثير الضار لمرض السكري.

كيف يساعد الزنجبيل في منع مضاعفات مرض السكري :

يفرز الجسم الأنسولين لموازنة مستويات السكر في الجسم. نظراً لأن مرضى السكر قد قللوا من إنتاج الأنسولين أو عجز الأنسولين عن تحويل الغلوكوز إلى طاقة، فإن نسبة الغلوكوز في الدم تظل مرتفعة في الجسم. كما يساعد تحليل غلوكوز الدم للصائم في تحديد مرض السكري عن طريق قياس مستويات السكر.

ويعد وجود مستويات للسكر بين 100 إلى 125 مغم / ديسيلتر علامة على الإصابة بمقدمات السكري، بينما تعني النتائج أعلى من 126 مغم / ديسيلتر أو ما يزيد أنه مصاب بالفعل بمرض السكري. ويعتبر غلوكوز الدم للصائم أقل من 100 ملغم / ديسيلتر أمرًا طبيعيًا.

وفقاً لدراسة علمية، يمكن أن يؤدي تناول مسحوق الزنجبيل لمدة 12 أسبوعًا (2 غرام يوميًا) إلى خفض نسبة الغلوكوز في الدم للصائم بشكل كبير. أيضًا، تنخفض نسبة السكر بالدم بمعدل أسرع بعد أربع ساعات عند تناول جرعة 100 إلى 800 مغم / كغم.

يساعد الزنجبيل في منع مضاعفات مرض السكري مثل أمراض الكلى و القلب و الأعصاب و العيون كما يلي :

1. إعتلال الكلية السكري :

أظهرت دراسات علمية أن للزنجبيل تأثيرا واقيا مماثلا لدواء الميتفورمين ، الذي يستخدم على نطاق واسع لمرضى السكر ، يساعد الزنجبيل على منع تنكس خلايا الكلى و بالتالي يمنع أي ضرر للكلى بسبب إرتفاع نسبة الغلوكوز في الجسم.

2. إعتلال الشبكية السكري :

يمكن أن يتسبب مرض السكري طويل الأمد في إعتلال الشبكية السكري أو تلف العين ، يمكن أن يعزز الغلوكوز الزائد في الدم إطلاق السيتوكينات الالتهابية و تكوين أوعية دموية جديدة من الأوعية الموجودة، و بالتالي يؤدي إلى حدوث أضرار وظيفية و هيكلية لأجزاء مختلفة من العين مثل شبكية العين.

مركب الزنجيبول ، عنصر رئيسي في مكونات الزنجبيل، مضاد للالتهابات و مضاد لتكوّن الأوعية الدموية، فإنه يساعد في منع تلف الأوعية الدموية بشبكية العين.

3. إعتلال عضلة القلب السكري :

يعتبر اعتلال عضلة القلب السكري هو السبب الرئيسي لوفيات مرضى السكري، إذ تشير التقديرات إلى أن حوالي 65% من الوفيات في مرض السكري ناتجة عن تشوهات الأوعية الدموية أو قصور القلب. يعد الالتهاب والإجهاد التأكسدي من الأسباب الرئيسية لتلك المضاعفات. يمتلك الزنجبيل خصائص مضادة لمرض السكري بالإضافة إلى كونه مضاداً للالتهابات والأكسدة ويمكن استخدامه كأفضل بديل في تحسين حالة مرضى السكري مقارنةً بالعلاج بالأنسولين.

4. إعتلال الأعصاب السكري :

يشير اعتلال الأعصاب السكري إلى تلف الأعصاب بسبب ارتفاع نسبة الغلوكوز في الجسم. يؤثر اعتلال الأعصاب السكري بشكل رئيسي على الأعصاب ويسبب ألمًا وخدرًا مزمنين. أظهرت دراسة أن شوغول-6، وهو مركب نشط في الزنجبيل ربما يساعد في تقليل الألم الناتج عن اعتلال الأعصاب السكري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: