صحة

6 فوائد صحية عظيمة للتمر

يعد التمر أكثر الفواكه التي يتم تناولها شيوعًا ، و تعزى فوائدها الصحية المدهشة إلى الصفات الغذائية العالية التي تتمتع بها ، إذ أنه من الأطعمة الغنية بالعديد من العناصر الغذائية الهامة لجسم الإنسان ، حيث أنه يحتوي على بعض الفيتامينات و العناصر الهامة للجسم ، كالحديد و الألياف ومضادات الأكسدة ، و الفسفور، و البوتاسيوم، و الكالسيوم، و المغنيسيوم، و هذا يجعله يتربع علي عرش الأطعمة  الأكثر فائدة لجسم الإنسان .

في هذا المقال سنتطرق إلى الفوائد الصحية للتمر .

1-تعزيز صحة القلب :

يعد التمر أفضل غذاء للقلب كما يعمل على تعزيز صحته ، نظراََ لغناه بالبوتاسيوم و الماغنسيوم المهمين للغاية فيما يتعلق بعمل القلب و إنتظامه ، و هذا الأمر يجعله من الأطعمة التي تساهم في الحد من الإصابة بإنسداد في شرايين القلب أو الجلطات ، لذا ينصح بتناوله دائما .

2-تحسين المناعة :

نظرا لإحتواء التمر على الكالسيوم ، فهو يحافظ على صحة العظام ، كما يقلل من فرص التعرض للكسور أو ما شابه ذلك .

يحتوي التمر أيضا على نسبة عالية من مضادات الأكسدة ، و هذا ما يساعد على تقليل نزلات البرد و و كذا تقليل فرص الإصابة بمرض السرطان بشكل كبير .

3-الحد من أعراض الحساسية :

يحتوي التمر على كمية عالية من الكبريت ، حيث أثبتت الدراسات أن لمركبات الكبريت العضوية القدرة على الحد من أعراض الحساسية ، علماََ أن أنواع التمور هي تلك الطازجة و المنتفخة و اللينة و تجاعيدها متجانسة و أفضل وسيلة لحفظ التمور تكون بتخزينها في وعاء مختوم بإحكام وفي مكان مظلم ، ما يجعل إستخدامها ممكن لمدة عام كامل.

4-علاج مشكلة فقر الدم :

نظراََ لإحتواء التمر على معادن هامة من بينها الحديد ، فهو يعتبر العلاج الأنسب لفقر الدم (Anemia الناتج عن نقص الـحديد ، كما يساعد الحديد على إمداد الجسم بالطاقة و التخلص من التعب الناتج عن فقر الدم .

5-التحكم في مستويات السكر في الدم :

تلعب المغذيات النباتية الموجودة في التمر دوراً في المساعدة في السيطرة على المرض ، كما بإمكان مريض السكري إستهلاك التمر باعتدال، و لكنه ينصح أن يكون تناوله للتمر ضمن خطة غذائية مدروسة بعد إستشارة الطبيب.

زيادة على ما سبق تنظيم  فإن التامر يساعد على تعديل نسبة السكر في الدم ، و الحد من تعرضه لأي مشاكل كإرتفاع نسبته، كما يساهم في إمداد الجسم بالعديد من الفوائد الصحية .

6-يدعم عملية الهضم :

يعد التمر غنياََ جداََ بالألياف القابلة للذوبان و تضمن هذه الألياف القدرة على الهضم بشكل سلس ، و هو ما يساعد على تقليل الإصابة بالإمساك ، و من المفارقات أن التمر يستخدم في حالات الإسهال ، فالتمر يساعد على تحقيق توازن معين في الأمعاء ، لذا فتناول حفنة صغيرة من التمر ، يضمن تخفيف الآلام المعوية و زيادة عدد البكتيريا المعوية المفيدة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: