علوم وتقنية

فيروس كورونا وانعاشه للتجارة الإلكترونية !

في ظل إنتشار جائحة فيروس كورونا المستجد, وتعليق العديد من الأنشطة التجارية. أصبحت رحلة البحث عن بعض السلع أمرا شبه مستحيل, خاصة بعد الأمر الذي أصدرته الحكومة الجزائرية بإغلاق محلات بعض النشاطات الغيرضرورية للحد من انتشار الوباء.

و مع التطور الهائل الذي تشهده مواقع وتطلبيقات شبكة الإنترنت, وخاصة الإستعمال الكبير لها من قبل الكبير و الصغير. إنتعشت منصات البيع عبر الإنترنت, سواء أسواق الإلكترونية كانت أم صفحات ومتاجر في منصة الفيس بوك.

ومع إقتراب عيد الفطر المبارك وفرت التجارة الإلكترونية وقتا وجهدا كبيرا وأصبح بالإمكان معرفة المعلومات الخاصة بالمنتجات و الحصول على أسعارها ومواصفتها آنيا, كما أصبح الحصول عليها ووصولها إلي الزبائن أكثر سهولة وفي أقصر وقت ممكن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: