عالم

بعد عام من وفاة الطبيب “لي وين ليانج” ووهان تستذكره

لي وين ليانج أول من أبلغ عن كورونا ، كان يعمل كطبيب عيون في مستشفى ووهان، أحد أكثر الشخصيات شهرة في الأيام الأولى لتفشي فيروس كورونا في ووهان ؛ توفي الطبيب البالغ من العمر 34 عامًا متأثراً بإصابته بالفيروس في 7 فبراير ؛ عندما حاول الطبيب دق ناقوس الخطر بشأن ظهوره، لكن تم توبيخه من قبل الشرطة و ادعوا أنه “ينشر الشائعات” .

بعد مرور عام على وفاة الطبيب لي ، يستذكره سكان مدينة ووهان الصينية ؛ معبرين عن إمتنانهم له كونه المبلغ عن “فيروس كورونا”، و هو من أطلق ناقوس الخطر لأول مرة بشأن تفشي فيروس كورونا قبل حصوله على إعتراف رسمي، و ذلك وفقًا لما ذكرته وكالة Reuters.

بعد عدة أيام من وفاة الطبيب لي ، بكى عالم الأوبئة الشهير تشونج نانشان بحرقة عليه في مقابلة مع رويترز، واصفًا إياه بـ“بطل الصين”.

و لكن المؤسف في الأمر أنه عندما كرّم الرئيس شي جين بينج أبطال الحرب ضد فيروس كورونا في سبتمبر ، لم يكن هناك أي ذكر لمساهمة طبيب العيون المتوفي لي وين ليانج .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: