عالم

صاحب أطول إصابة “بكورونا” يشفى بعد 10 أشهر من الشلل التام

“كورننج جيسون كلك”صاحب الـ 49 عامًا، إلتقط فيروس كورونا لأول مرة في مارس الماضي، ليبقى طريح الفراش لما يقارب العام؛ حيث دمر هذا الفيروس رئتيه و كليته .

إصابة جيمس بالشلل ، أدخلت الأطباء بالحيرة الشديدة ، فلم يستطيعوا تحديد سبب عدم قدرته على التعافي أو المشي ، طوال فترة بقائه عاجزاً داخل المستشفى .

بعد 10 أشهر من الشلل التام ، بسبب الفيروس إستطاع المشي لأول مرة ، خطى أولى خطواته منذ أيام على طول جناح العناية المركزة في مستشفى سانت جيمس في ليدز ببريطانيا .

زوجة جيسون ، قالت بأن “لحظة حدوث المعجزة”، فقد إستطاع المشي لمسافة طويلة ، و أضافت أنها فخورة جدًا به .

و للإشارة فقد تمكن جيمس خلال الأسابيع الأربعة المنصرمة من قضاء وقت كبير بعيدًا عن أجهزة التنفس الصناعي لمدة 16 ساعة و يعود لـ8 ساعات فقط ، كما تم تقليل أوقات فلاتر الكلى فقد خضع لـ60 ساعة من فلاتر الكلى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: