عالم

الطفلة “مايا” تصنع التميز بخصلات شعرها البيضاء

إشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي بصور الطفلة برازيلية مايا ، مثيرة جدلاً كبيراً بالخصيلات البيضاء في شعرها ، فتميز شكلها و إختلافها بالنسبة لمن هم في مرحلتها العمرية جعل الكثيرين حول العالم يصفونها بالملاك ، فيما أطلق عليها البعض لقب “بيبي كرويلا”

الطفلة مايا، ولدت عام 2018 بحالة وراثية من أسرتها تعرف بالبيباليدي، و هي حالة تجعل مناطق الجلد و الشعر تبدو أفتح من المعتاد .

وحسب “تاليتا يوسف فييرا” أم الطفلة مايا فقد صدُمت عند ولادتها بسبب وجود خصيلات بيضاء بشعرها، موضحة أن ما حدث لطفلتها نتيجة عوامل وراثية.

و أضافت الأم أنها منذ لحظة ولادة إبنتها تسعى لجعلها تتأقلم نفسياً مع شعرها الأبيض الذي جلعها تبدو مميزة بين الأطفال في عمرها.

المميز في الأمر أن الأم أيضا ولدت بنفس بصيلات الشعر البيضاء، لكنها إعتادت على إخفائها خلف بقية شعرها، بسبب شعورها بالإحراج وسط أقرانها في المرحلة العمرية.

لكن سرعان ما أدركت والدة الطفلة أن الآخرين يرون الجمال في إختلافاتها، موضحة أنها تأمل الآن لتشجيع إبنتها على الإستمرار في الثقة بنفسها.

بعد نشر الأم لصور طفلتها، تواصل معها أشخاص كثيرون مختلفون، شاكرين إياها على مساعدتها لهم على منحهم الثقة و تقبل أنفسهم، فكثيراً ما يكون الاختلاف شيئاً رائعاً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: