عالم

الجفاف يضرب القنوات المائية..بالمدينة العائمة “البندقية “

تشهد مدينة البندقية “فينيسيا” الإيطالية حالة جفاف شديدة بسبب الظروف المناخية التي تسبب بها القمر المكتمل مع شدة البرودة و قلة الأمطار ، ما أدى إلى إنحسار المد بشكل كبير.

حيث تسببت ظاهرة المد و الجزر في إنخفاض منسوب المياه في قنوات مدينة البندقية إلى أن وصلت حدّة الإنخفاض حتى مستوى الجفاف.

و للإشارة فإن هذا الجفاف الأخير، يأتي بعد شهرين فقط من الفيضانات الشديدة التي إجتاحت أجزاء كبيرة من المدينة الإيطالية، ما تسبب في أضرار تفوق المليار يورو، حيث غطّت المياه ثلث مساحة المدينة و أغرقت الشوارع.

كما نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، لقطات لحالة إنحسار المد التي تعرضت له المدينة الإيطالية، و التي أظهرت عدداً كبيراً من زوارق الأجرة التي إشتهرت بها المدينة و هي ثابتة على ضفافها، و على قاع القنوات التي كانت غارقة بالمياه.

و حسب ما أوردته صحيفة “ديلي ميل” أن هذه هي المرة الثالثة على التوالي التي تتعرض فيها مدينة البندقية لهذه الظاهرة، بعدما تعرضت لها في العامين الماضيين.

لتضيف ذات الصحيفة ، أن تفاعل مدينة البندقية مع تغيرات المناخ بهذا الشكل أدى إلى تراجع عدد سكانها بقدر كبير، رغم إرتفاع نسبة زوارها من السياح .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: